شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية 2017-10-13
 

التطبيع اعتراف ناعم بالكيان الصهيوني

الياس عشّي - البناء

أسوأ ما في التطبيع أنه اعتراف ناعم بالكيان الصهيوني، والأسوأ منه أن يبرّر حاملو لواء التطبيع ما يفعلونه بأعذار واهية وسخيفة تذكرك بما جرى بين الخليفة هارون الرشيد والشاعر أبي نؤاس…

يُحكى أنّ هارون الرشيد طلب من الشاعر أبي نؤاس أن يقدّم له تفسيراً حسيّاً للمثل الشائع «عذرٌ أقبحُ من ذنب»، وأمهله ثلاثة أيام. وفي اليوم الثالث، غافل الشاعر الخليفة ومدّ يده إلى عنقه، فغضب أمير المؤمنين، وقال: ماذا تفعل يا أبا نوّاس؟ فأجابه: اعذرني يا أمير المؤمنين، اعتقدت أنني أداعب حرمك المصون! وعندما همّ الخليفة بمعاقبته، قال له النؤاسي: طلبت مني، يا مولاي، تفسيراً حسّيّاً للمثل الشائع «عذر أقبح من ذنب»، وهذا ما فعلته الآن. فضحك الخليفة وأجازه.

تُرى هل ينتظر «المطبعون» ثلاثين أخرى من الفضّة؟


 

جميع الحقوق محفوظة © 2019 -- شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه