إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

حبيب الشرتوني عنوان الاحتفال الرياضي لمديرية بئر حسن - الأوزاعي بالذكرى ال 85 لتأسيس

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-11-15

نظمت مديرية بئر حسن - الأوزاعي التابعة لمنفذية المتن الجنوبي، يوم الأحد - 12 تشرين الثاني- ضمن نشاطات الحزب لمناسبة مرور 85 عاماً على تأسيسه، دورة كروية حملت اسم البطل "الأمين حبيب الشرتوني" شارك فيها 8 فرق شبابية مثلت عدة مناطق ومديريات: "أبناء الحياة" (الجامعة اللبنانية الدولية)، "النهضة"، "النسور" (الطلبة الجامعيين في بيروت)، "أوزفيل"، "بئر حسن - الأوزاعي"، "الضاحية الجنوبية"، "الاتحاد الوطني لطلبة سورية" و"النصر" (مديرية الطلبة المستقلة- الحدث).

حضر النشاط وكيل عميد التربية والشباب، منفذ عام منفذية المتن الجنوبي وأعضاء هيئة المنفذية، رئيس الحملة الأهلية لنصرة فلسطين محمد بكري، رئيس رابطة العمال السوريين في لبنان مصطفى منصور، ورئيسة الاتحاد الوطني لطلبة سورية رشا فاضل.

وكان قد استهل مدير مديرية بئر حسن - الأوزاعي الدورة بكلمة ترحيبية  أعلن فيها عن تنظيم هذه الدورة الكروية بمناسبة مرور 85 عاماً على تأسيس الحزب السوري القومي الاجتماعي والذي أمسى تاريخ تأسيسه، 16 تشرين الثاني 1932، انطلاق النهضة السورية القومية الاجتماعية التي تناولت حياة الأمة السورية بالمعنى الغائب قبل تأسيسها عن المفهوم العلمي للأمة، مستشهداً بتعريف مؤسس الحزب وزعيمه أنطون سعاده "... هو العقلية الأخلاقية الجديدة التي نؤسسها لحياتنا بمبادئنا (...) لمقاصدها ولأعمالها و لاتجاهها.."

واعتبر أن ما قام به الأمين حبيب الشرتوني،  يوم نفذ حكم الشعب بالعميل التابع بشير الجميل بعد وصوله لرئاسة الجمهورية بدعم المحتل اليهودي، هو عمل بطولي عظيم، ولهذا كان القرار بتسمية الدورة "دورة الأمين حبيب الشرتوني" تأكيداً على أننا من شعب ذاكرته حية وأمة تعظم أبطالها.

ثم علق على أهمية الرياضة "..بأن الرياضة ببعديها المادي والجسدي و النفسي أي العقلي والروحي من أهم المحفزات في تفعيل الطاقة الكامنة في كل فرد منا إيجابياً.." " وأضاف "كرة القدم هي الرياضة الأكثر شعبية في العالم (...) وأنها "كانت عبر التاريخ مساحة للوحدة المجتمعية و الدافع للوحدة و التسامح ومخرجاً من الحروب الأهلية، مستشهداً ومنوهاً بالالتفاف حول المنتخب الشامي "نسور قاسيون" خلال مشاركته في التصفيات المؤهلة لبطولة العالم برغم ظروف الحرب المندلعة منذ سنوات.

جرت المباريات بأجواء حماسية والتزام أخلاقي راق، حقق بنتيجتها فريق "أوزفيل" المركز الأول بفوزه على النهضة (الذي مثل مديرية بئر حسن  - الأوزاعي) بركلات الترجيح. وكان قد وصل لللدور نصف النهائي كل من الفرق: الضاحية, أوزفيل, النصر والنهضة.

بعد صافرة النهاية وقبل اختتام الدورة جرى تسليم جوائز  المركز الأول والثاني وأفضل لاعب (زكريا الحج عمر- النهضة) وأفضل هداف (قاسم حمود - أوزفيل) وأفضل حارس (عباس البزال - النهضة) واللعب النظيف (محمود الخنسا - الضاحية) من قبل عضو بالمجلس الأعلى ووكيل عميد التربية ومنفذ عام منفذية المتن الجنوبي.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018