إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

"دلائل جديدة" تشير لضلوع نتنياهو بفساد صفقة الغواصات

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-01-30

وكالات - تتحضر الشرطة الصهيونية لإخضاع رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، للتحقيق في شبهات فساد بصفقة الغواصات والمعروفة بـ"القضية 3000"، ورجحت الشرطة وجود معلومات جديدة تشير لوجود علاقة ودراية لنتنياهو بكواليس وخفايا الصفقة، بحسب ما أفاد به "شاهد الملك".

وأفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، اليوم الثلاثاء، أن "شاهد الملك" في قضية الغواصات، ميكي غانور، كشف للمحققين أنه استعان بخدمات المحامي دافيد شيمرون، بسبب قربه من رئيس الحكومة، مضيفا أنهم استخدموا أسماء الرموز وكلمات شيفرا في محادثاتهم لتعزيز الصفقة وإبعاد الشبهات عن ضلوع نتنياهو بالقضية.

وحسب الصحيفة، فإن "شاهد الملك" غانور قال بشهادته للمحققين أن المحامي شمرون وعد بتعزيز الصفقة مع شركة بناء السفن والغواصات الألمانية "تيسنكروب" من خلال علاقاته مع رئيس الحكومة نتنياهو.

وسبق أن ذكرت القناة الثانية العبرية، أنه سيتم استدعاء نتنياهو للإدلاء بشهادته في القضية ويمكن استجوابه والتحقيق معه تحت طائلة تحذير. ووفقا لتقرير "يديعوت أحرونوت"، فإن السبب في ذلك هو ادعاء غانور بأن شمرون قال إن "رئيس الحكومة كان ضالعا في تعزيز الصفقة".


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018