إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

مديرية سحمر إحتفلت بذكرى ميلاد سعاده

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-03-13

أقامت مديرية سحمر التابعة لمنفذية البقاع الغربي إحتفالاً بمناسبة الأول من آذار، حضره المنفذ العام، ناموس المنفذية، ناظر العمل، مدير مديرية سحمر، أعضاء هيئة المديرية، مختار البلدة ياسر الخشن، عدد من القوميين المواطنين وطلبة الحزب والأشبال.

إستهل الحفل بالنشيدين اللبناني والسوري القومي الإجتماعي، وألقى الرفقاء تالين منعم، زنوبيا علاء الدين الياس الخشن وحسين منعم كلمات من وحي المناسبة تناولت معاني الأول من آذار، الذي يشكل ولادة الوعي القومي تزامناً مع بداية الحياة الجديدة في فصل الربيع، كما تم التأكيد على دور الطلبة في إكمال مسيرة النهضة والعمل من أجل إنتصارها.

وألقى الرفيق سماح منعم كلمة مديرية سحمر حيث أكد على أن الأول من آذار هو ولادة للحق والخير والجمال، التي تجسدت بولادة أنطون سعادة كقائد وباعث نهضة، وزعيم حزب عظيم لقضية تساوي الوجود.

والقى ناموس المنفذية كلمة المنفذية ومما جاء فيها:

المجتمع والإنسان والأمة والأخلاق قد انبثقت في الأول من آذار، كما ينبثق الفجر من الليل وتناثرت معانيها في سماء الأمّة، وأمطرت حقا وخيرا وجمالا فأنبتت زوبعة حمراء بزوايا الأربعة، غزلت قيم الحرية والواجب والنظام والقوة، وأعطت للحياة معنى ورسمت تاريخ الأمة خطوة خطوة نحو النصر الأكيد.

وتابع، "الأمة مجتمع طبيعي،" هكذا قال سعاده وفي هذا المجتمع نحيا معا بإرادة واحدة من اجل قضية كبرى، نعمل جميعا من أجل تحقيقها بكل عزم وثبات وإخلاص، أرادنا سعاده أمّة مثالية، معلمة وهادية للأمم، بنّاءة للمجتمع الإنساني الجديد، قائدة التجدد الإنساني بروح التعاليم الجديدة التي نحمل حرارتها المحيية وضياءها المنير، هكذا أرادنا سعاده وهكذا يجب أن نكون.

وتابع: سعاده أعلن أن عظمة نهضتنا ليست في الأقوال والركام، بل في النمو الحقيقي الخارج من صميم الحياة، والصاعد ازدهارا ليملأ هذا الكون. إن أنطون سعاده هو القائد العظيم الذي وضع لنا أعظم المبادئ وخط أصدق وأنبل عقيدة في التاريخ، وراهن علينا بأن نحفظ ونصون هذه العقيدة وأن نعمل ونسعى لوحدة أمتنا، وإن كان ذلك يتطلب منا أن نضحي وأن نتنازل عن رغباتنا الذاتية، فلأجل سورية هذا قليل، ولأجلها يمكننا فعل المستحيل إذا أردنا.

وختم قائلا: "حضرة الزعيم هو قدوتنا ومثلنا الأعلى، لذا علينا أن ننشر العقيدة وأن نضحي كما ضحّى، لننتصر".


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018