إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

بيسكوف: الأسلحة الروسية الجديدة كشفت مشاكل الأمن الدولي

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-03-23

Sputnik - أعلن المتحدث الصحفي باسم الرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، اليوم الجمعة، إن أسلحة روسيا الجديدة، التي تحدث عنها الرئيس فلاديمير بوتين في رسالته إلى الجمعية الفيدرالية، مكنت من التوصل إلى فهم خارجي لوجود مشاكل أمنية دولية.

موسكو- سبوتنيك. وقال بيسكوف في مقابلة مع قناة تلفزيون "آر تي"، "إذا قمتم بتحليل رد فعل أعضاء مختصين في المجتمع الدولي، فسترون فهم معين لضرورة إجراء مفاوضات عاجلة حول الأمن الدولي وحتى نزع السلاح".

ووفقا له، عندما انسحبت الولايات المتحدة من معاهدة الدفاع الصاروخي في عام 2002، كان هناك تهديد خطير جدا للردع النووي المتبادل، الذي هو العنصر الرئيسي للاستقرار والأمن الدوليين.

وأضاف، "منذ ذلك الوقت حوصرت روسيا بمحاولات لتحييد قدراتها النووية وامكاناتها النووية، بهذا الشكل وضعت منظومة الردع النووي تحت الخطر".

وانهى المسؤول الروسي حديثه، بأن "نتيجة لذلك، كان السبيل الوحيد هو إظهار، أنه على أية حال، وعلى الرغم من كل محاولات خصومنا في هذه القضية لإنشاء درع مضاد للصواريخ، فإن روسيا ستكون قادرة على توفير نظام الردع المناسب".


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018