إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الحزب: نقف مع الدولة السورية رئيسا وقيادة وجيشا وشعباً في مواجهة القوى الغربية الغاشمة وصلفها العدواني

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-04-14

يؤكد الحزب السوري القومي الإجتماعي إدانته الشديدة للعدوان الأميركي ـ الفرنسي ـ البريطاني على سورية، ويحمل منفذيه مسؤولية تقويض مبادىء القانون الدولي التي تحترم سيادة الدول ومصائر الشعوب، وتهديد السلم والأمن الدوليين.

ويرى الحزب السوري القومي الاجتماعي أن هذا العدوان المباشر على سورية، يكشف للملأ أن أميركا وبريطانيا وفرنسا وكل من هو في صف هذه الدول وخصوصاً العدو الصهيوني، يقفون جميعا وراء الحرب الارهابية على سورية، وأن قرار تنفيذ العدوان المباشر على سورية، اتخذ بعد هزيمة الارهاب في الغوطة الشرقية التي كانت بمثابة قاعدة ارهابية لأميركا وحلفائها وحلقة أساسية من حلقات المشروع الارهابي المعادي.

كما، ويكشف هذا العدوان زيف الادعاءات والمزاعم التي سيقت ضد سورية، تحت عناوين عديدة منها اتهام الدولة السورية باستخدام السلاح الكيميائي، ذلك، أن هدف العدوان هو التعمية على الحقيقة التي تثبيت تورط هذه الدول المعادية مع المجموعات الارهابية بمسرحيات استخدام الأسلحة الكيميائية.

إن الحزب السوري القومي الاجتماعي يحيي تصدي الدفاعات الجوية السورية للعدوان الأميركي الفرنسي البريطاني، ويحيي صمود شعبنا على أرض سورية، ويعلن وقوفه الى جانب الدولة السورية رئيسا وقيادة وجيشا وشعباً في مواجهة القوى الغربية الغاشمة وصلفها العدواني.

يدعو الحزب السوري القومي الاجتماعي، القوميين الاجتماعيين، لا سيما المرابطين على الجبهات الى جانب الجيش السوري، الى أن يكونوا في جهوزية تامة للبذل والتضحية رداً على العدوان ودفاعاً عن أرضنا وشعبنا.

كما ويدعو ابناء شعبنا، وشعوب العالم الحرة إلى التعبير عن رفض سياسات العدوان والغطرسة الأميركية الغربية، لأن هذا العدوان على سورية، يضع المنطقة والعالم أمام تحديات جمّة وأخطار كبيرة.



 
جميع الحقوق محفوظة © 2018