إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

المكتب السياسي في الشام: العدوان الأميركي ـ البريطاني ـ الفرنسي فشل في تحقيق أهدافه ولم ينل من ارادة السوريين وصمودهم

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-04-15

أصدر رئيس المكتب السياسي للحزب السوري القومي الاجتماعي في الشام، بياناً أدان فيه العدوان الأميركي ـ البريطاني ـ الفرنسي على سورية، مؤكداً بأن هذا العدوان لم ينل من ارادة السوريين وصمودهم، وفشل في تحقيق أهدافه الرامية إلى إعاقة الانتصار الذي تستكمل سورية وحلفاؤها انجازه.

وقال البيان: إنّ العدوان الارهابي الاميركي ـ الغربي الذي جرى التحشيد والتحضير له بالذرائع الواهية، والأدوات السياسية والاعلامية والحربية، إرتد سلباً على الولايات المتحدة الأميركية وشركاؤها الغربيون ومعهم العدو الصهيوني وبعض الدويلات العربية المتآمرة والمتخاذلة، وفشل هذا العدوان على سورية سيكون له تداعيات هامة ومؤثرة في مشهد الأ حداث سواء في ساحة الصراع مع الارهاب على كامل المساحة السورية او على مستوى المنطقة والعالم.

أضاف البيان: إن نجاح الدفاعات الجوية السورية في التصدي للعدوان الأميركي ـ الغربي وافشاله، دليل على أن الجيش السوري البطل يمتلك قدرات كبيرة تمكّنه من مواجهة أي عدوان على سورية، في حين أنّ أطراف العدوان يواجهون سقوطا اخلاقيا وسياسيا وعسكريا مدوياً وواقعا مؤلماً نتيجة فشلهم الذريع.

وأكد البيان، بأن الجيش السوري، وبعد أن حرّر الغوطة الشرقية من المجموعات الارهابية، وبعد أن حقق هذا الانتصار الكبير في تصديه للعدوان الأميركي ـ الغربي، فهو سيستكمل انتصاراته في معركة انهاء ما تبقى من بؤر ارهابية والقضاء على الارهابيين.

وحيّا البيان: السوريين الذين ملأوا الساحات والشوارع غير ىبهني بالعدوان، وقد عبر أبناء شعبنا بهذه الوقفة عن مضاء العزيمة وارادة الثبات الصمود، والثقة بدولتهم وجيشهم.

وختم البيان: مرّة جديدة تثبت سورية، قيادة وجيشا وشعباً، أنها دولة قوية في مواجهة الارهاب ورعاته، وهي دولة منتصرة لا محال.



 
جميع الحقوق محفوظة © 2018