إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

فلسطين - "انقلب السحر على الساحر" متظاهرون يسقطون طائرات صهيونية جنوب القطاع

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-05-04

وكالات -منذ الأمس والاحتلال الصهيوني يتوعد الفلسطينيين المتظاهرين قرب السياج الزائل بين قطاع غزة والأراضي المحتلة، بإسقاط الطائرات الورقية قبل وصولها إلى الأراضي المحتلة خشية من سقوطها في الحقول الزراعية والتسبب باشتعال الحرائق، إلا أن الفلسطينيون فاجأوا جيش الاحتلال بقدراتهم البسيطة على اسقاط طائرتين "إسرائيليتين" شرق خانيونس ورفح جنوب قطاع غزة، لينقلب "السحر على الساحر".

واستخدم الفلسطينيون الحجارة فقط لإسقاط الطائرتين، وبعد إسقاط الطائرتين تبين بأن الطائرتين تقومان بالتصوير وتم السيطرة عليهن ونقلهن إلى جهة مجهولة.

يُشار إلى أن القناة الثانية العبرية ذكرت أمس الخميس بأن جيش الاحتلال على حدود غزة قرر تصعيد الوضع ضد مطلقي الطائرات الورقية التي أدت لحرق آلاف الدونمات الزراعية في الحقول التابعة للكيبوتسات "الإسرائيلية" المجاورة لقطاع غزة، حيث الحقت خسائر بملايين الشواكل.

ووفقا لضابط عسكري "اسرائيلي"، فالجيش سيطلق النار نحو مطلقي الاطباق الورقية، كما سيستخدم الجيش طائرات مسيرة لاعتراض الاطباق الورقية واسقاطها فوق اراضي القطاع قبل أن تدخل للمجال الجوي لمستوطنات غلاف غزة.

ووفقا للضابط، فإن ظاهرة الأطباق الورقية أصبحت عمل "ارهابي" وتهديد، فكما يرد الجيش على إطلاق الصواريخ من قطاع غزة سيرد ايضا ضد مطلقي الاطباق الورقية.

من جانب اخر اجرى وزير الحرب افيغدور ليبرمان، جولة مكالمات هاتفية مع رؤساء الكيبوتسات المجاورة لقطاع غزة، والذين طالبوه بإيجاد حل سريع للأطباق الورقية التي كبدتهم خسائر فادحة.

ووفقا للضابط، فسوف يتم تركيب عدسة بندقية على بنادق القناصة أيضا لإصابة الاطباق الورقية، وهي في الجو.

وتعتمد العدسة على منظومة "مطلق النار الذكي"، حيث تصيب الهدف على بعد 100 متر جواً.

ومن المتوقع ان يتم توزيع 250 عدسة على الجنود القناصة المتمركزين على حدود قطاع غزة.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018