إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

العراق - البنتاغون يؤكد وجود خمسة آلاف عسكري أمريكي في العراق

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-05-04

وكالات -أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" مساء اليوم الخميس، أن نحو 5 آلاف عسكري أمريكي يتمركزون في العراق.

وقالت المتحدثة باسم "البنتاغون" دانا وايت في مؤتمر صحفي، "عدد أفراد قواتنا في العراق نحو 5 آلاف، هذا رقم تقريبي".

وأضافت أن "الولايات المتحدة بدأت تخفيض عدد قواتها في العراق، بعد إعلان بغداد الانتصار على تنظيم داعش في كانون الأول 2017".

وفي تصريح سابق لـ "أسوشييتد برس"، قال العقيد ريان ديلون المتحدث باسم التحالف الدولي، إن "استمرار وجود قوات التحالف في العراق سيكون مرتكزا على الظروف، ويتناسب مع الحاجة، وبالتنسيق مع حكومة العراق".

وبعد 3 سنوات، وبدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، أعلن العراق في ديسمبر الماضي استعادة كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" الإرهابي، الذي كان يسيطر على ثلث مساحة البلاد.

ولا يزال التنظيم يحتفظ بخلايا نائمة متوزعة في أرجاء البلاد، وبدأ يعود تدريجيا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة "حرب العصابات" التي كان يتبعها قبل 2014.

وفي سياق آخر، أعلنت المتحدثة أن بلادها قدمت مذكرة احتجاج إلى الصين، بسبب تعرض طائرات أمريكية بقاعدتها العسكرية في جيبوتي، لتحرش بالليزر من قبل قاعدة عسكرية صينية قريبة.

وأوضحت وايت أن طائرات أمريكية تعرضت أثناء الإقلاع للتحرش بالليزر من قبل مجهولين في قاعدة الصين بجيبوتي.

ووصفت المتحدثة التحرش بـ "التهديد الحقيقي".

وأضافت "هذه أحداث في غاية الجدية، وأسفرت عن إصابتين طفيفتين، وهذه الأنشطة تشكل تهديدا حقيقيا لطياري بلادنا".

وتابعت "قدمنا رسميا مذكرة احتجاج دبلوماسية إلى الحكومة الصينية، وطلبنا من بكين التحقيق في الأمر".

ولفتت وايت إلى أن طائرات بلادها تتعرض باستمرار لتحرشات بالليزر منذ فترة طويلة، إلا أنها ازدات في الأسابيع الأخيرة.

يشار إلى أن الصين فتحت أول قاعدة عسكرية خارجية لها بجيبوتي في آب 2017.

وتجدر الإشارة إلى أن جيبوتي تستقبل على أراضيها قواعد عسكرية لليابان وفرنسا، علاوة على الولايات المتحدة والصين.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018