إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

ريابكوف: موسكو مقتنعة بأن الولايات المتحدة انسحبت من الاتفاق الإيراني لأسباب لا تتعلق به

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-05-15

Sputnik - أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، أن خروج واشنطن من الاتفاق الإيراني قبيل لقاء الزعيمين الأمريكي والكوري الشمالي هو خطوة متهورة جدا.

وقال ريابكوف: "ما حصل يثير قلقا كبيرا… وتأكيد آخر لعدم كفاءة الولايات المتحدة للاتفاق، وأعتقد أنه في ظروف يكون فيها العالم على أعتاب أهم الاتصالات لقادة بلدان تشارك بشكل مباشر في نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية، فإن مثل هذه الخطوات من جانب الولايات المتحدة كانت متهورة".

وأشار ريابكوف إلى أن الإدارة الأمريكية أكدت مرارا على أنها تسعى إلى تغيير النظام في إيران، بل حل القضايا المتعلقة بإيران في أجزاء مختلفة من منطقة الشرق الأوسط.

ولفت الانتباه إلى أن المسؤولين الأمريكيين شرحوا فرض العقوبات مدة أخرى بضرورة حرمان طهران من مصادر الدخل، التي لم تكن تنفق على رفاه الشعب، وإنما على النشاط المدمر في مناطق مختلفة. ورفض ريابكوف مثل هذا الشرح رفضا قاطعا، مؤكدا على وجود إمكانيات متعددة لحل القضايا ذات الطابع الإقليمي.

وأضاف "في حال كان الزملاء في واشنطن جادين في صياغة القضية وضرورة تغيير السلوك، برأيي، كان عليهم منح الفرصة لتكثيف العملية الدبلوماسية. كما أوجه هذا الكلام لبعض دول المنطقة… لا نريد أن نظن العكس — أي أن هدف الولايات المتحدة هو تغيير الحكومة الحالية في طهران".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن، يوم الثلاثاء الماضي، عن انسحاب بلاده من الاتفاق النووي، الذي تم التوصل إليه بين "السداسية الدولية" وإيران في عام 2015. كما أعلن ترامب، استئناف العمل بجميع العقوبات التي فرضت على طهران قبل توقيع الاتفاق.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018