إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الحزب: اغتيال الرئيس الرشيد قبل ثلاثين عاما مؤامرة استهدفت اغتيال جهود تحقيق السلم الأهلي الوحدة الوطنية

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-06-01

حيّا عميد الإعلام روح الرئيس الشهيد رشيد كرامي في ذكرى استشهاده، مؤكداً أن الحزب القومي يحفظ لهذا الرجل الكبير، دوره الوطني والريادي وتضحياته في سبيل وحدة لبنان.

وأشار في تصريح قائلاً: ان جريمة اغتيال الرئيس رشيد كرامي قبل ثلاثين عاما ونيف، هي مؤامرة استهدفت اغتيال الجهود الرامية إلى تحقيق السلم الأهلي في لبنان وتحصين الوحدة الوطنية.

أضاف: "المؤامرة التي دفع الرئيس الرشيد حياته ثمنها لها، لا تزال مستمرة، بوجوه سوداء متفحمة وبأساليب متعددة، فالذين أرادوا باغتيال الرئيس الشهيد إفراغ لبنان من قاماته الوطنية الكبيرة، هم أنفسهم لا يريدون أن يكون لبنان على صورة الشهيد رشيد كرامي، بلدا قويا بمقاومته، بل يريدونه بلدا ضعيفا محكوما بـ17 أيار الصهيوني.

ورأى أنّ الاقتصاص من قتلة الرئيس الرشيد، هو بالحفاظ على لبنان والتمسك بثوابته وخياراته ومقاومته، مشدداً على ان احياء ذكرى الرئيس الشهيد رشيد كرامي واستحضار سيرته الحافلة بالمواقف ومسيرته الوطنية الزاخرة بالعطاء، تأكيد بأن لبنان يجب أن يكون على صورة الوطنيين المؤمنين بخيار المقاومة والصمود والوحدة.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018