إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

فلسطين - المالكي: "الفيتو" الاميركي سقطة لاميركا وتعطيل لدور مجلس الامن

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-06-02

وفا- عبر وزير خارجية دولة فلسطين رياض المالكي عن شجبه، واستيائه لإفشال الولايات المتحدة، لمجلس الامن للاضطلاع بدوره في حماية الامن والسلم الدوليين، وحماية الشعب الفلسطيني، ورفض استخدامها "الفيتو" ضد قرار توفير الحماية للشعب الفلسطيني.

وقال المالكي في تصريح له فجر اليوم السبت،: "ان استخدام نيكي هيلي للفيتو، هو سقطة أخلاقية اخرى لأميركا، وانعزال اميركي عن الواقع، وعمىً سياسي، وتجاهل للإجماع الدولي بشأن الجرائم والممارسات التي ترتكبها "إسرائيل"، السلطة القائمة بالاحتلال، وانحياز للقاتل."

وحيا المالكي في نفس الوقت، الشقيقة الكويت وشكرها على دورها في مجلس الامن، كما حيا جميع الدول التي عبرت عن ادانتها لجرائم "إسرائيل"، السلطة القائمة بالاحتلال، وفي نفس الوقت دعمها لتوفير الحماية للشعب الفلسطيني.

وأكد المالكي، انه على الرغم من تعطيل مجلس الامن، وتقويض دوره في حفظ الامن السلم فأن القيادة الفلسطينية مستمرة في سعيها لإيجاد السبل كافة لحماية شعبنا الفلسطيني وارضه، مشددا على أن افشال مجلس الامن، واستخدام "الفيتو"، ضد مشروع القرار الكويتي هو منح حصانة "لإسرائيل"، وتعزيز لسياسة الافلات من العقاب، وبمثابة تشجيع على القتل وتشجيع لمجرمي الحرب "الإسرائيليين" بما فيهم ذلك الذي قتل بدم بارد امس الجمعة، المسعفة رزان النجار، وهي ترتدي ثياب الاسعاف، والعلامات البارزة كمسعفة، وتؤدي واجبها الانساني النبيل، مشددا على ان الدبلوماسية الفلسطينية ستعمل كل ما بوسعها لضمان مساءلة ومحاسبة مجرمي الحرب "الإسرائيليين"، وتحقيق العدالة للشعب الفلسطيني.

وختم المالكي تصريحه بان عدالة قضية فلسطين وصمود شعبنا وتضحياته، ودعم دول المجتمع الدولي المتسقة مع مبادئها، ومبادئ القانون الدولي، سيمكن شعبنا من الوصول الى اهدافه في انهاء الاحتلال "الإسرائيلي"، وتحقيق الاستقلال، والعودة للاجئين الى ديارهم بناء على القرار 194.



 
جميع الحقوق محفوظة © 2018