إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

زوجة نتانياهو متهمة رسميا بالاحتيال وخيانة الأمانة

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-06-21

وكالات - رغم أن مزاعم الفساد تلاحقه وزوجته، فإن رئيس الوزراء الإسرائيلي يمضي فترة ولايته الرابعة وشعبيته في ازدياد. النيابة العامة وجهت رسمياً تهماً تتعلق بالاحتيال إلى زوجته فيما لاتزال التحقيقات مع نتانياهو مستمرة.

قالت وزارة العدل الإسرائيلية إنه تم توجيه اتهام بالاحتيال‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬لسارة زوجة رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو الخميس (21 حزيران/ يونيو 2018) فيما يتعلق بمزاعم عن إساءة استخدام المال العام في طلب وجبات جاهزة في مقر سكنهما الرسمي.

وورد في لائحة الاتهامات أن سارة نتانياهو وموظفا حكوميا حصلا بطريق الاحتيال على أكثر من مئة ألف دولار لشراء مئات الوجبات من مطاعم بالالتفاف على لوائح تحظر ذلك، إذا كان هناك طاه في المنزل. وتنفي سارة نتانياهو ارتكاب أي مخالفة.

ووفقاً للائحة الاتهامات تواجه زوجة نتانياهو اتهامات بالاحتيال وخيانة الأمانة. وإذا أدينت فقد يصدر ضدها حكم بالسجن لمدة تصل إلى خمس سنوات. ووصف رئيس الوزراء الذي يواجه هو أيضاً سلسلة من التحقيقات في قضايا فساد، المزاعم ضد زوجته بأنها غير منطقية ولا أساس لها. وقال فريق الدفاع عن سارة نتانياهو إن لائحة الاتهامات "سخيفة".

تحقق الشرطة مع نتانياهو نفسه في ستة ملفات على الأقل مفتوحة حالياً ضده، وقد أوصت في 13 شباط/ فبراير الماضي بتوجيه التهم إليه في ملفين منها. وخضع للتحقيق للمرة العاشرة قبل نحو تسعة أيام حول قضية صفقة الغواصات الألمانية المعروف بملف "3000" التي تحوم حولها شبهات فساد.

وتصدرت سارة نتانياهو (59 عاماً) عناوين الصحف في الماضي وعزا متحدث باسم الأسرة ذلك إلى الانطباع الخاطئ عنها بأنها متعجرفة. ومن غير المرجح أن يلحق الاتهام ضرراً سياسياً كبيراً بنتانياهو الذي يمضي الآن فترة ولايته الرابعة ويتمتع بشعبية كبيرة في استطلاعات الرأي رغم المزاعم ضده.

ويؤكد نتانياهو براءته معتبراً أنه يتعرض لحملات عشوائية تستهدفه من قبل وسائل الإعلام والمعارضة، ويؤكد تصميمه على البقاء في رئاسة الحكومة.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018