إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

روسيا: انضمام سكوبي إلى الناتو خطأ وسيكون له عواقب

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-06-24

Sputnik - أعلن مبعوث روسيا الدائم لدى الاتحاد الأوروبي، فلاديمير تشيجوف، اليوم الأحد، أن انضمام سكوبي إلى الناتو خطأ وسيكون له عواقب، آملا في أن يؤدي حل النزاع حول الاسم الدستوري لجمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة إلى تعزيز الاستقرار في البلقان.

وقال المبعوث الروسي، في حوار له مع صحيفة "كاتيميريني" اليونانية:" في رأيي، كان يجب حل هذا الموضوع منذ فترة طويلة، حتى يكون لدى البلدين علاقات حسن الجوار والتعاون. بالنسبة إلى محتوى [الاتفاقية]، دعنا نرى كيف ستتطور الأمور، لأننا نعلم أن هناك ردة فعل مختلفة لدى البلدين".

وأشار تشيجوف، إلى أنه لا يريد التعليق على العمليات الدستورية قائلا: "أود التأكيد على أنه ينبغي تنظيم المزيد من تطوير العلاقات على أساس ثنائي، دون ضغوط من شخصيات أجنبية، على الرغم من أن هذه الاتفاقية، كما نأمل، ستعزز الاستقرار في البلقان والتعاون بين البلدين، لا يمكن اعتباره ذريعة للانضمام السريع إلى التحالف العسكري".

هذا ووقع وزراء خارجية اليونان، نيكوس كوتزياس، وجمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة، نيكولا ديميتروف، اتفاقا يوم الأحد الماضي، حول الاسم الدستوري الجديد للبلاد، جمهورية مقدونيا الشمالية. ووفقا لأطراف الأتفاقية، فإنه يمثل بداية حقبة جديدة في العلاقات بين البلدين.



 
جميع الحقوق محفوظة © 2018