شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية 2018-07-31
 

تقديرات صهيونية: قناص واحد نفذ عمليتي القنص على حدود القطاع

وكالات - تشير آخر تقديرات وتحقيقات الجيش والأمن الصهيوني إلى أن شخصاً واحداً يقف خلف عمليتي القنص اللتان وقعتا مؤخراً على الحدود مع قطاع غزة متسببة بمقتل جندي وإصابة ضابط آخر بجراح.

وذكرت القناة العاشرة الصهيونية أن الاعتقاد السائد لدى الأمن الصهيوني هو أن قناصاً واحداً يقف خلف العمليتين اللتين وقعتا في ذات المنطقة قرب كيبوتس "كيسوفيم" إلى الشرق من جنوبي القطاع.

ووفقا لموقع واللا الصهيوني، فإن الجيش والجهات الاستخبارية المختصة تعمل جاهدة على تحديد هوية ذلك القناص، وذلك بالتزامن مع تشديد الإجراءات الوقائية والدفاعية للجنود المنتشرين على الحدود مع قطاع غزة، وذلك خشية استهدافهم من قبل ذلك القناص مرة أخرى، حيث إن التعليمات لم تقتصر على حماية القوات الهندسية العاملة في الجدار الحاجز على حدود غزة بل طالت التعليمات الجنود والوحدات التي تقوم بمهام الأمن الجاري على طول حدود القطاع بما في ذلك عمليات التعامل مع المتظاهرين.

وأعرب عدد من جنود الجيش الصهيوني المنتشرين على حدود غزة في مقابلة مع موقع واللا الصهيوني أنهم يشعرون بضغط نفسي كبير وذلك في ظل التوقعات من أن القناص سيحاول استغلال مسيرات العودة على حدود القطاع من أجل قنص جندي أخر، الأمر الذي يدفع الجنود إلى الاختباء قدر الإمكان.


 

جميع الحقوق محفوظة © 2019جميع المقالات التي تنشر لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع