إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

عمدة التربية والشباب تختتم مخيم أشبال منفذية راشيا

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-08-20

في اطار سلسلة المخيمات التي ترعاها عمدة التربية والشباب اختتمت العمدة بحفل تخريج حاشد، مخيم أشبال منفذية راشيا الذي أُقيم على مدى أسبوع تحت شعار "دورة زمن الإنتصارات" وتخلله نشاطات ثقافية وترفيهية ورياضية.

حضر حفل التخريج ناموس مجلس العمد ممثلاً المركز، منفذ عام راشيا وأعضاء هيئة المنفذية وعدد من أعضاء المجلس القومي، ممثل عن قائمقام راشيا نبيل المصري، ممثل عن الحزب الديمقراطي اللبناني، رؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات اجتماعية وثقافية وتربوية ومصرفية وإغترابية.

بعد النشيد اللبناني ونشيد الحزب السوري القومي الإجتماعي تحدثت الرفيقة عفاف الأصيل عن النهضة القومية ودور الأشبال والزهرات في صناعة الغد والمستقبل.

والقى الشبل غيث غاوي كلمة الأشبال في المخيم حيث شكر فيها بإسمهم إدارة المخيم والمنفذية وكل من تعاون على إنجاحه بكل بفضل الجهود التي بذلها الجميع بكل امكانياتهم لأجل الأشبال والزهرات ولأجل مصلحة الحزب والأمة، كما توجه بالشكر إلى الأهل الذين سمحوا للاشبال بالمشاركة في هذا المخيم.

أما آمر المخيم فقال في كلمته: عشرون عاماً من العمل الحزبي الدؤوب ومازلنا وسنبقى نعمل بعزيمة لا تلين لبناء جيل جديد يكون صوتاً مدوياً من أجل الحياة الحرة الكريمة، نعمل مع الأهل والأصدقاء من أجل غايتنا القومية الإجتماعية المقدسة رافعين شعار الزعيم "إن النبت الصالح ينمو بالعناية، أمّا الشوك فينمو بالإهمال."

والقى ناموس مجلس العمد كلمة قال فيها:" تتخرجون اليوم وعلى أكتافكم مسؤوليات كبيرة وانتم ما زلتم في عمر الورود، تتنكبون مسؤوليات الوطن في الدفاع عنه وعن حدوده ووحدته وقيمه الإنسانية، والنضج لا يُقاس بالعمر وكذلك الإرادة وهكذا الحكمة أيضاً".

وتابع: "هنا تعلمتم مبادىء الحرية والواجب والنظام والقوة، هنا تعلمتم كيف أن العين البصيرة تقاوم مخرز الأعداء والمجرمين والإرهابيين، هنا تعلمتم أن الانتصارات ليست مشروطة بعديد الجيوش وعديد السلاح بل ان النصر مشروط بفعل الإرادة والتصميم والتضحية".

وأضاف: "هنا تخلعون عنكم ثوب "الولدنة" واللعب واللهو وتلبسون ثياب المهمات الصعبة. هنا تتعمدون بمعمودية النار والبطولة، هنا تُعقل عزائمكم وترتفع معنوياتكم نحو المجد والعلا. هنا تزيلون عنكم عادات اللامبالاة بقضية الأمة وتتمنطقون بلباس الإرادة والعزم والمجد والقوة لصياغة مستقبل الأمة السورية".

وتوجه ناموس مجلس العمد إلى أهل الأشبال والزهرات فقال:" هنيئاً لكم بهذه الكوكبة الذين تطوعوا باكراً على حمل مشعال المعرفة جنباً إلى جنب معكم يسيرون ليسطروا صفحات عزّ في تاريخ بلادنا، هنيئاً لكم بهذه النفوس العظيمة التي أبت إلا أن تساوي الرجال الرجال في تحمل المسؤوليات الكبرى".

وتابع:" الحزب السوري القومي الاجتماعي حركة صراعية في مواجهة الاحتلال والعنصرية والطائفية والإقطاع والفساد والإنعزال ولكل الأمراض والآفات التي فتكت وتفتك بالوطن وتجعله مسرحاً للخراب والدمار والتفرقة".

وختم ناموس مجلس العمد: "حزبنا أينما كان وحيثما وُجِد يقوم بدوره النضالي والوطني والقومي وهو مميز بالأخلاق والأداء ولأنه كذلك سيكون النصر حليفنا لأنها إرادة لا تُرد ونفوس لا تُهزم".

وقد تخلل الاحتفال لوحات فولكلورية قدمها الأشبال والزهرات وأغنية من تأليف الرفيق حسان أبو عرب، وقصيدة "وقفة عز" للرفيق سليم مهنا قدمتها الزهرة ديما عباس، وقصيدة رأس الحية القتها الزهرة لين بدور.

كما تم تقديم عروضات لمشهدية ما تقوم به نسور الزوبعة في مواجهة الدواعش ويهود الداخل، وعروض لفصيل الأشبال وفصيل الرواد وفصيل النسور وفصيل الطلبة والذين فاقوا المئة وخمسين مشاركاً في المخيم.

ثم أختتم المخيم من الآمر ونائبه بتحية العلم وذلك بحضور المندوب المركزي وتم توزيع الشهادات على المشتركين.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018