إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

عمدة التربية والشباب في اختتمت مخيم أشبال منفذية حماه ـ دورة زمن الانتصارات

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-09-04

اختتمت عمدة التربية والشباب مخيم أشبال منفذية حماه الذي أقيم على أرض مخيم مشتى الحلو وتولّت نظارة التربية والشباب في المنفذية تنظيمه، تحت عنوان دورة "زمن الانتصارات".

وقد أقيم حفل تخريج بحضور الرفيق حافظ يعقوب ممثلاً المركز الحزب، منفذ عام حماه، منفذ عام سلمية، وجمع من المسؤولين والقوميين والمواطنين وأهالي المشتركين.

**كلمة المشتركين**

استهلّ الحفل بكلمة المشتركين ألقتها الزهرة بربارة عديرة تحدّثت فيها عن مدى التفاعل بين المشتركين، والمعلومات التي حصلوا عليها في المخيم من خلال الانشطة التي قاموا بها، وشكرت هيئة المخيم على تعبها وعنايتها واهتمامها بكل تفاصيل المشتركين والسهر على راحتهم.

**كلمة هيئة المخيم**

كلمة هيئة المخيم ألقاها آمر المخيم، شكر فيها أهالي المشتركين على حضورهم وتحملهم عناء السفر ومشقته، وثمّن ثقتهم بالحزب السوري القومي الاجتماعي، مؤكداً أن العمل التربوي هو الركن الأساسي لبناء مجتمع قوي، مؤمن بقضيته وحتمية انتصارها، مستشهداً بقول سعاده: "إذا ربحنا معركة الأحداث ربحنا معركة المصير القومي كله".

وتوجّه بالشكر ومشاعر المحبة الى المشتركين لكل ما أبدوه من نفسية وروح جميلة والتي غمروا بها أرض المخيم، كما توجّه بالشكر إلى هيئة المخيم على تعبها وحرصها وعنايتها بالأشبال، وعلى كل ما تحملوه من مشقات وتعب وضغط لإنجاح المخيم وتقديم الفائدة للمشتركين.

**كلمة المركز**

كلمة المركز ألقاها الرفيق حافظ يعقوب مستهلاً كلمته بالتأكيد على أننا فعلاً في زمن الانتصارات، متوجهاً بالتحية إلى صانعي هذه الانتصارات الجيش السوري في الشام وأبطال نسور الزوبعة، مؤكداً أن من يحفظ هذه الانتصارات هم هؤلاء الأشبال المشتركين في هذا المخيم.

وأضاف: "القوميون الاجتماعيون هم ليسوا فقط فنانو حمل السلاح بل هم فنانو البناء بالفكر والأخلاق، هم فنانو العقلية الأخلاقية الجديدة، فنانو إبداع النظام الجديد، الذي يعتمد على هذا النشء في نهضة المجتمع".

وأكد دور الحزب في الحفاظ على وحدة النسيج الاجتماعي السوري ووحدة الأرض السورية، في وجه الحرب المنظمة التى استهدفت وحدة الأرض السورية وتمزيق المزيج الاجتماعي.

وختم شاكراً أهالي المشتركين على ثقتهم بالحزب السوري القومي الاجتماعي، وتقدم بالشكر من هيئة المخيم على كل ما قدمته من عطاء وعناية وإبداع في سبيل العناية بالأجيال الصاعدة التي لا تنمو الا بالعناية والاهتمام.

**برنامج حفل التخريج**

تخلّلت حفل التخريج مجموعة من الفقرات المنوّعة حيث ضمّ معرضاً فنياً لرسوم وأعمال الأشبال التي نفذوها خلال المخيم، وعرضاً للفصائل، فقرات فنية تنوّعت بين الغناء والعزف، مسرحية للأشبال بعنوان "ليلى والذئب" - مسرحية للرواد والنسور بعنوان "ضيعة السنديان" بالإضافة الى عرض تشكيلات للنظام المنضمّ، وحلقة القتال القريب والجولة الأرضية متضمنة حلقة النار، بالإضافة إلى فقرة خاصة بذوي الاحتياجات الخاصة لأحد المشتركين في المخيم.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018