إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

العراق - عضو في سائرون: من الصعب جلب وزراء تكنوقراط في الحكومة المقبلة

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-09-17

وكالات - رأى عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي المنضوي في تحالف سائرون علي مهدي انتخاب رئيس الجمهورية سيكون أسهل بعد تخطي مرحلة اختيار رئيس مجلس النواب ونائبيه بفترة قياسية.

وقال مهدي ان "الكتل السياسية تخطت بجدارة وبفترة قياسية فاقت التوقعات المحطة الأولى وهي رئاسة مجلس النواب، اما انتخاب رئيس الجمهورية سيكون أسهل لثبات الطبيعة السياسية في اقليم كردستان، والسيناريو واضح فالحصة ستكون للوطني الكردستاني".

وأضاف ان "المحاصصة يجب فهمها بأطارها الصحيح، ونحن نعتقد انه يجب ان يكون هناك انعكاس للسلطتين التنفيذية والتشريعية للحضور الانتخابي الموجود بالبرلمان أي بالهيئات القيادية في السلطتين؛ لكن المأخذ عن المحاصصة ان يأخذ الوزير الوزارة اقطاعية له ولحزبه".

وأشار مهدي الى انه "من الصعب ان نجلب تكنوقراط من غير ان يكون له وجهة سياسية فالعراق من الصعب ان جلب شخصاً باختصاص واحد والوزير منصبه منصب سياسي".

وتابع "اما بالنسبة للقوى الكبيرة فهي دائماً تسعى لمنصب رئيس الوزراء، فرئيس الجمهورية بروتوكولي وحسب الدستور رئيس الوزراء هو صاحب السلطة التشريعية –التنفيذية الأولى والمسؤول عن السياسية العامة للدولة"، مشيرا الى ان" تحالفي الإصلاح والبناء اذا اتفقا على اختيار مرشح من خارج التحالفين سنتجاوز كل الأمور".

وحول الأقرب حظوظاً لرئاسة الوزراء أوضح مهدي قائلا ان "الأقرب لرئاسة الوزراء هو عادل عبد المهدي؛ لكنه وجه برسالة محبطة اليوم للأسف بالتنحي عن ترشيحه لمنصب رئيس الوزراء يبدو ان هناك أجندة واشتراطات غير اعتيادية واعتقد انه التقى بكل الأعضاء ويبدو انهم اعطوه إشارات بعودة المحاصصة وعودة الوزراء".


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018