إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

عمدة التربية والشباب إختتمت مخيم الأشبال والطلبة في عين عطا

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-09-18

اختتمت عمدة التربية والشباب مخيم أشبال وطلبة مديرية عين عطا التابعة لمنفذية راشيا، "دورة زمن الانتصارات"، بحفل تخريج أقيم على أرض ملعب محمد حسن خضر، بحضور المندوب المركزي منفذ عام راشيا وعدد من أعضاء هيئة المنفذية والمجلس القومي، مدير مديرية عين عطا وأعضاء الهيئة. وفد من الحزب التقدمي الاشتراكي والكشاف والشباب التقدمي في عين عطا، مسؤول الحزب الديمقراطي اللبناني في البلدة، فعاليات تربوية واجتماعية واعلامية، وأهالي المشاركين وجمع من القوميين والمواطنين.

بعد إعطاء الإذن ببدء حفل التخرج، إستهل الاحتفال بالنشيدين اللبناني والسوري القومي الاجتماعي، ثم استعراض الفصائل المشاركة.

تولى التعريف الرفيق جاد ريدان وألقت الزهرة سالي غزالة كلمة الاشبال، بينما ألقت الرفيقة مارلين ريدان كلمة هيئة المخيم، وألقى الرفيق عارف القاضي كلمة في الحفل، وقد ركزت الكلمات على التجربة المميزة من خلال المشاركة في المخيم والخبرات التي يحصل عليها المشتركين، بما يساهم في صقل معرفتهم في الحياة.

وأكدت الكلمات أن زمن الهزائم ولى واليوم نعيش زمن الانتصارات التي رسمتها دماء الشهداء من أبطال الجيش السوري ونسور الزوبعة ومجاهدي المقاومة.

وأضافت: ان هذه المخيمات التي يقيمها الحزب على امتداد ساحة الأمة وصولا الى المغتربات هي عملية ضرورية لتحضير وتطوير وتأهيل الأجيال الصاعدة، لأنهم أجيال النصر الآتي الذين علينا أن نواكبهم منذ البدايات حتى ينخرطوا في الحياة قوميين اجتماعيين بكل ما للكلمة من معنى، لأن هذه الأمة ترفض أن يكون التاريخ قبرا لها تحت الشمس".

بعد الكلمات تم تقديم مسرحية فنية، وعدد من العروض الرياضية والفنية المعبرة.

وفي الختام تم الإعلان عن إختتام الدورة بانزال العلم وتسليمه من قبل آمر المخيم الى المندوب المركزي منفذ عام راشيا.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018