إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

عميد الخارجية زار سفارة رومانيا في لبنان والتقى السفير ميرسيا

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-09-27

التقى عميد الخارجية سفير رومانيا في لبنان فيكتور ميرسيا وبحث معه عدد من المواضيع العامة.

وعرض عميد الخارجية خلال اللقاء لمعاناة النازحين السوريين في لبنان وغير بلد، مشددأ على أن هناك مسؤولية انسانية تقع على عاتق الدول الأوروبية، تقضي بمساعدة هؤلاء النازحين على العودة الى بيوتهم وقراهم، واخراجهم من دائرة الاستثمار السياسي.

وأوضح عميد الخارجية أن الدولة السورية استعادت الأمن والأمان في معظم المناطق السورية، وهي قادرة على الاهتمام بمواطنيها الذين نزحوا بفعل الارهاب وتأمين حياة كريمة لهم، ولذلك لا نرى مبرراً لربط عودة النازحين بأي أمر آخر.

وأمل عميد الخارجية أن تتولد قناعة انسانية خصوصاً على المستوى الأوروبي بضرورة تحرير النازحين من كل اشكال التهويل والضغوط، والمساهمة في اعادة النازحين من خلال دعم المبادرات العديدة، ومنها مبادرة الحزب، لأن في ذلك رفع للمعاناة عن النازحين ومصلحة للبنان الذي يتحمل اعباءً اقتصادية من جراء ملف النزوح.

وتطرق عميد الخارجية إلى قرار الادارة الأميركية التنصل من التزاماتها المالية تجاه "الاونروا"، معتبراً أن هذا القرار لا يستهدف الاونروا كمنظة وحسب، بل يستهدف شطب حق العودة المكرس المنصوص عنه في القرارات الدولية، وأشار عميد الخارجية إلى أن دول العالم لا سيما الأوروبية منها معنية بتحمل مسؤولياتها تجاه الاونروا واللاجئين، والحفاظ على مصداقية الأمم المتحدة وقراراتها.

بدوره، رحب ميرسيا بالزيارة، وشدد على أهمية تبادل الأفكار ووجهات النظر في المواضيع كافة، وأكد أن بلاده ودول الاتحاد الأوروبي متمسكون باستمرار عمل منظمة الأنروا كراع لشؤون اللاجئين الفلسطينيين في الشتات.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018