إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الآلاف يتظاهرون في برلين احتجاجا على زيارة أردوغان

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-09-28

DW - شهدت العاصمة الألمانية مظاهرات حاشدة ضد زيارة الرئيس التركي لألمانيا. ورفع المتظاهرون لافتات رافضة لوجود أردوغان في برلين. ودفعت الشرطة الاتحادية بحوالي 4200 من عناصرها لتولي مهام الأمن خلال الزيارة.

تظاهر اليوم الجمعة (28 سبتمبر/ أيلول 2018) عدة آلاف بالعاصمة الألمانية برلين احتجاجا على زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى ألمانيا. ورفعت المظاهرة التي أقيمت بعد ظهر الجمعة شعار: "لا مرحبا بأردوغان". وشارك فيها ألمان وأتراك وأكراد. وقالت الشرطة إن الأعداد تقترب من الخمسة آلاف بينما قال منظمو المظاهرة إنهم بلغوا ثمانية آلاف.

وتحرك المشاركون في المظاهرة عصر اليوم لمدة ساعة ونصف داخل برلين ووصلوا إلى "عامود النصر" بالقرب من قصر "بيلفو"، قبيل مأدبة العشاء، التي أعدها الرئيس الألماني شتاينماير لنظيره التركي أردوغان. وقد حمل المتظاهرون لافتات كتب عليها: "لا صفقات مع أردوغان - أوقفوا تصدير الأسلحة" و "أوقفوا الإبادة الجماعية ضد المجتمع الكردي". وقالت الشرطة إن المظاهرة مرت بصورة سلمية.

وذكرت شرطة برلين على موقع تويتر إنها أوقفت المظاهرة وطالبت قائدها بمنع وجود ملثمين بالمظاهرة وكذلك إبعاد الرموز الخاصة بحزب العمال الكردستاني "بي كي كي".

وصاحب اليوم الثاني لزيارة أردوغان الرسمية إلى برلين حشد كبير من قوات الشرطة وإغلاق لعدد من الشوارع وتوقف لحركة المرور. ودفعت الشرطة الاتحادية بحوالي 4200 من أفرادها العاملين في ولاية برلين وسبعة ولايات أخرى لتولى مهام الأمن خلال الزيارة، التي بدأت أمس الخميس ومن المقرر أن تنتهي غدا بعد توجه أردوغان إلى كولونيا غرب ألمانيا.

وكانت مظاهرة مناهضة لأردوغان قد تم تنظيمها مساء أمس الخميس في حي برلين كرويتسبيرغ بالعاصمة الألمانية وشهدت أعمال عنف محدودة، حيث قام حوالي 150 شخصا ملثما من المشاركين فيها برشق قوات الشرطة بالحجارة ورددوا شعارات كردية. وقام مثيرو الشغب أيضا بالإضرار بالمحال التجارية المجاورة لإحدى محطات الحافلات وبالعديد من السيارات الخاصة وحطموا زجاج أحد البنوك، ما دفع السلطات إلى وقف المظاهرة والتحفظ على ثمانية مشتبه فيهم بارتكاب جريمة التكدير الشديد للسلم الاجتماعي.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2018