إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

عميد الخارجية التقى السفير البابوي

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-11-11

بحث عميد الخارجية مع السفير البابوي في لبنان المطران جوزيف سبيتيري، عدداً من المواضيع العامة، وكانت الرأي متفقاً على ضرورة توفير الدعم الدولي اللازم الذي يمّكن وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الاونروا"، من تحمل مسؤولياتها تجاه اللاجئين، إلى حين عودتهم إلى بيوتهم ومناطقهم في فلسطين المحتلة. لا سيما وأن حق العودة مكفول بالقرارات والالتزامات الدولية، والمطلوب هو احترام هذه القرارات وتطبيقها.

كما تمّ التطرق إلى موضوع النازحين السوريين من جوانبه الاجتماعية والانسانية، وكان الرأي متفقاً على ضرورة انهاء معاناة النازحين. وقد عرض عبيد لمبادرة الحزب السوري القومي الاجتماعي في هذا الخصوص مؤكداً أن الدولة السورية بسطت الأمن والأمان في معظم المناطق السورية وهي تقدم كل التسهيلات من أجل عودة النازحين الى بيوتهم ومناطقهم وأرازقهم، وقد عاد عشرات الآلاف من هؤلاء، ولكن هناك ضغوط دولية لابقاء هذا الملف عالقاً بهدف استثماره سياسياً من دون الالتفات إلى معاناة النازحين.

وأمل عميد الخارجية أن تضغط حاضرة الفاتيكان بما لها من تأثير لدعم عودة النازحين، بوصفها حاضرة قيم ومبادىء انسانية تنشد الوحدة والمحبة والاستقرار.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2019