إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

مُمثل رئيس الجمهورية ووضع باسمه اكليلاً من الزهر على نصب شهيد الاستقلال البطل الرفيق سعيد فخر الدين

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-11-23

بمناسبة عيد الاستقلال وتكريماً لشهيد الإستقلال الأوحد البطل القومي سعيد فخر الدين، وضع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مُمثلاً بالنائب الياس بو صعب إكليلًا من الزهر على نصب الشهيد الرفيق سعيد فخرالدين في عين عنوب.

كما تم وضع أكاليل زهر باسم رئيس الحزب، ورئيس المجلس الأعلى ومديرية عين عنوب والمنظمات الشبابية ورفعت لافتات واعلام حزبية ولبنانية بالمناسبة.

وكان في استقبال ممثل الرئيس عون، ممثل رئيس الحزب العميد الأمين خليل بعجور، ناموس مجلس العمد، عميد التربية والشباب، عميد الإقتصاد، منفذ عام الغرب وأعضاء هيئة المنفذية، مدير مديرية عين عنوب وعدد من المسؤولين وجمع من القوميين والمواطنين والطلبة.

كما حضر رئيس بلدية عين عنوب جمال عمار على رأس وفد من البلدة، وفاعليات.

وألقى النائب بو صعب كلمة قال فيها "شرفني اليوم رئيس الجمهورية بتمثيله في عين عنوب لتكريم الشهيد سعيد فخرالدين ". وأضاف "فخامة الرئيس على معرفة وإطلاع كامل حول إستشهاد سعيد فخر الدين، وقد شرّفني فخامة الرئيس أن أمثله وأن أقوم بوضع إكليل من الزهر على نصب الشهيد في عين عنوب، وهذا محط إفتخار وإعتزاز بأن أكون هنا لعدة اعتبارات وأهمها لأني بين أهلي وأصدقائي، هذا الحشد أن شهيد الوطن الذي يسقط هو لكل الوطن، والشهيد (سعيد فخر الدين) استشهد من أجل إستقلال لبنان الواحد والأساس يبقى الإهتمام بلبنان، ونحن نأسف لما نشهده اليوم من خلافات على الشهادة وخلافات على تشكيل الحكومة، ونأمل أن نصل الى اليوم الذي يكون فيه كل شهيد يسقط من أجل الوطن شهيدا لكل اللبنانيين"

وأسف بو صعب للخلافات التي يشهدها لبنان بعد 75 سنة على استقلاله، ونقل في ختام كلمته تحيات رئيس الجمهورية الى أهل الشهيد وإلى أهل عين عنوب وحيا كل الشهداء.

وألقى ممثل رئيس الحزب، كلمة جاء فيها:

"عندما نأتي الى عين عنوب لا نأتي لنكرّم الشهيد الرفيق سعيد فخر الدين بل نأتي لنكَرَّم من الشهيد الرفيق سعيد فخر الدين الذي حرر وساهم مع كل الشهداء والمناضلين بوجود هذه المناسبة وتحرير لبنان من الانتداب".

أضاف: "قد يكون من باب الصدفة أن يجمع أسبوع واحد بين ذكرى تأسيس الحزب السوري واستقلال لبنان، إنما ليس من باب الصدفة ان يستشهد إبن الحزب السوري القومي الاجتماعي دفاعاً عن لبنان وفي سبيل حريته وسيادته واستقلاله بل أكثر من ذلك إن شهادة الرفيق سعيد فخر الدين هي شهادة لفرادة الحزب في النضال في تلك المرحلة وهي تأكيد على نهج الفداء الذي نشأ عليه القوميون الاجتماعيون تجسيداً لإيمانهم المطلق ان الدماء التي تجري في عروقهم ليست ملكاً لنا بل هي وديعة الامة فيهم متى طلبتها وجدتها".

وتابع: "وقد يكون من باب الصدفة أيضاً ان نحتفل بالاستقلال في ظل غياب الحكومة ولكن أيضا ليس من باب الصدفة ان يتأخر تشكيل الحكومة لأشهر في لبنان. فقد سبق وشهدنا في لبنان تأخيراً لسنوات في انتخاب مجلس نيابي ورئيس جمهورية ونحن نعتقد أن هذه الازمة ستتكرر مستقبلاً طالما بقي اللبنانيون أسرى النظام الطائفي العفن الذي يعزز المصلحة الفردية والذي يعزز الانقسام الطائفي والفئوي".

وقال: "إن طريق الخلاص الاول للبنان لا يمكن ان يكون الا ببناء نظام العدالة الاجتماعية الذي يمتن وحدة اللبنانيين على قاعدة وحدة المصير ووحدة الحياة وليس على قاعدة التعايش بين الطوائف لان التعايش يكون بين شعوب مختلفة وليس بين شعب واحد موحد في الحياة والمصير".

وأكد "أن المقاومة حررت لبنان وحمته وأعطت للاستقلال مفهومه الحقيقي، وأن سوريا حمت وحدة لبنان ومنعت تقسيمه ودعمت مقاومته، لكن للأسف هناك من يتعامى عن هذه الحقائق، ويتآمر على المقاومة وينظر إلى سورية خصماً وعدواً.".

وقال: "العدو "الاسرائيلي" هو عدو للبنان والأمة، ومن يستقوي بهذا العدو على المقاومة وعلى سورية لن يحصد إلا الخيبة والفشل".

وختم: أتوجه باسم رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي وباسم جميع القوميين بتحية الاعتزاز والفخر لشهيد الحزب الرفيق سعيد فخر الدين.. التحية له ولعين عنوب ولكل الشهداء الذين استشهدوا دفاعاً عن لبنان والأمة".

زيارة بيت الاستقلال

بعد وضع الأكاليل والكلمات زار النائب بو صعب ووفد من منفذية الغرب "بيت الإستقلال" في بشامون حيث كان في إستقبالهم مدير مديرية بشامون وهيئة المديرية، وقد استمع ممثل رئيس الجمهورية إلى شرح عن معركة الإستقلال ورمزية البيت


 
جميع الحقوق محفوظة © 2019