إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

مسؤولون بجيش العدو: أصبنا بنوبات فشل متتالية

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2018-12-16

وكالات - قالت صحيفة “هآرتس” الصهيونية إن مسؤولين سابقين في جيش العدو وجهوا انتقادات للمستويات الأمنية الصهيونية بسبب الفشل الإستخباراتي الذريع بمنع العمليات الفدائية الأخيرة في رام الله، حيث تفيد التقديرات أن المسؤول عن عمليات إطلاق النار في رام الله خلال الأسبوع الماضي هي خلية واحدة، وهذه العمليات لم تنفذ بواسطة منفذين فرديين بل خلايا منظمة.

وذكرت “هآرتس” أن المستويات الأمنية يجب أن تفحص مجدداً العمليات الإستخبارتية في منطقة رام الله التي اشتعلت خلال الفترة الماضية، وبحسب الصحيفة فإن أحد المشتبهين بإطلاق النار قرب مغتصبة “عوفرة” هو الشهيد صالح البرغوثي (20) عاماً، من قرية كوبر برام الله ووالده هو الأسير المحرر عمر البرغوثي الذي أمضى (28) عاماً في سجون الاحتلال، وأيضاً عاصم شقيق الشهيد أمضى (11) عاماً في سجون الاحتلال.

وتساءل المحلل كيف غاب الشهيد صالح عن عيون إستخبارات الاحتلال رغم ماضي عائلته العريق في المقاومة، وكيف لم تتمكن المستويات الأمنية بمنع العملية في مرحلة التخطيط لها.

وأضافت الصحيفة أن تقديرات المستويات الأمنية بأن الخلية المسؤولة عن عمليات الأسبوع الماضي نفذت أيضاً عمليات أخرى في منطقة رام الله خلال الأشهر الماضية، وهذا يدل على خلية منظمة وكبيرة في رام الله.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2019