إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

البنتاغون يعتزم إرسال 3750 جنديا إضافيا إلى الحدود مع المكسيك

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2019-02-04

شينخوا) أعلن البنتاغون يوم الأحد إنه يعتزم نشر 3750 جنديا إضافيا على الحدود الأمريكية-المكسيكية لمدة 3 أشهر لدعم رجال الجمارك وحرس الحدود.

وقال البنتاغون في بيان إن النشر سيرفع مجموع القوات العاملة التي تقوم بدعم عملاء الجمارك وحماية الحدود إلى حوالي 4350.

وأضافت وزارة الدفاع الأمريكية في البيان: "يتم نشر وحدات إضافية لمدة 90 يوما وسنستمر في تقييم تشكيلة القوات للوفاء بمهمة حماية الحدود الجنوبية وتأمينها".

يأتي ذلك في وقت يحاول فيه مشرعون من الحزبين التفاوض علي اتفاق بشأن تمويل أمن الحدود بهدف تجنب إغلاق جزئي آخر للحكومة.

وطرح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مرارا فكرة إعلان حالة الطوارئ الوطنية إذا لم يتضمن الاتفاق أموالا للجدار الحدودي مع المكسيك، أحد وعود حملته الرئاسية عام 2016.

ويمكنه هذا الإعلان من تجاوز موافقة الكونغرس وإعادة توجيه الأموال التي سبق أن خصصها المشرعون لأغراض أخرى، ربما في البنتاغون، إلى جداره، ومن المؤكد أن يجابه ذلك برد فعل سياسي وتحديات قانونية.

وأدى عدم الاتفاق بين البيت الأبيض والديمقراطيين في الكونغرس حول تمويل الجدار الحدودي إلى أطول إغلاق جزئي للحكومة لمدة 35 يوما انتهى في 25 يناير الماضي.

وكان ترامب قد أمر في البداية بنشر الآلاف من القوات العاملة علي الحدود مع المكسيك في أكتوبر الماضي لردع أعضاء قافلة من مهاجري أمريكا الوسطي من دخول الولايات المتحدة بشكل غير شرعي.

ونالت الخطوة، التي نفذت قبيل انتخابات التجديد النصفي في نوفمبر دعم حلفاء ترامب وأنصاره في الوقت الذي وصفها نقاد بأنها "حيلة سياسية".

ووافق وزير الدفاع بالوكالة باتريك شاناهان علي النشر الأخير في يناير تلبية لطلب من وزارة الأمن الداخلي للمساعدة في مراقبة الحدود ووضع المزيد من الأسلاك الشائكة.

وقال البنتاغون إن القوات الجديدة ستستخدم لتركيب حواجز شائكة إضافية وتوفير نظام جديد ضخم للمراقبة المتنقلة ومراقبة المنطقة الحدودية.

وذكرت شبكة ((سي أن أن)) أن الجهود التي أعلنت يوم الأحد منفصلة عن الجهود المحتملة التي يقودها البيت الأبيض لاستخدام موارد البنتاغون الحالية للمساعدة في بناء أجزاء جديدة من الجدار الحدودي.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2019