إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الحزب يرفض الكلام الذي صدر عن وزير الخارجية اللبنانية جبران باسيل بشأن السلام مع العدو الصهيوني وحقه "بالأمن"

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2019-02-07

أصدر الحزب البيان التالي:

يرفض الحزب السوي القومي الاجتماعي الكلام الذي صدر عن وزير الخارجية اللبنانية جبران باسيل، بشأن السلام مع العدو الصهيوني وحق هذا العدو "بالأمن"، ويرى أن مثل هذا الكلام، وتكراره في غير مناسبة، يخالف القوانين اللبنانية ويمس المشاعر والقيم الوطنية والقومية.

يعرب الحزب عن استنكاره الشديد لزجّ اسمه في خانة مؤيدي "مبادرة السلام العربية"، ويعتبر أن هذا التعبير لمسؤول لبناني غير مبرر، خصوصاً أن الحزب السوري القومي الاجتماعي، في عقيدته ومبادئه ومواقفه، لا يعترف بوجود كيان العدو من عين اصله، لأنه كيان غير شرعي قام على الاغتصاب والاحتلال.

كما أن موقف الحزب معلن وثابت برفض "مبادرة السلام العربية"، وقد عبر عن موقفه هذا، بحملة فضح من خلالها مع أطراف اخرى، أصل المبادرة، التي أطلقها ولي العهد السعودي انذاك الأمير عبدالله بن عبد العزيز.

وعليه، يؤكد الحزب السوري القومي الاجتماعي، أن موقفه رافض بالمطلق للمبادرة المذكورة وهي محل ادانة، والأحداث والتطورات التي اعقبتها اسقطتها، كما سقط اتفاق 17 أيار، ولذلك لا مبرر لبناني للحديث عنها سيما وأن واضعيها استعاضوا عنها بصفقة القرن.

ونذكر بأن حزبنا قد حدد موقفه مسبقاً، من خلال مذكرة سلمها الى أمين عام جامعة الدول العربية حينذاك عمرو موسى، رفض فيها اي مكافأة للعدو وطالب بقطع كل علاقة معه، مهما كانت تبريراتها، طالما أن العدو قوة احتلال وارهاب. كما أن وزير الحزب في الحكومة أنذاك سجل رفضاً واعتراضاً على المبادرة المذكورة.

إن اقحام اسم الحزب السوري القومي الاجتماعي بأمور تخالف جوهر عقيدته، هو تناول غير مبرر، خصوصاً أن مفهومنا للسلم قائم على معادلة ثابتة راسخة لا تتغير، وهي أن يسلم أعداء الأمة للامة بحقها كاملا.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2019