إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

مديريات العين والقاع واللبوة تحتفل بالأول من آذار

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2019-03-16

الكلمات شددت على الالتزام بالفكر والحزب لتحقيق وحدة المجتمع


أحييت مديريات العين، القاع واللبوة التابعة لمنفذية البقاع الشمالي في الحزب السوري القومي الاجتماعي ذكرى الأول من آذار في احتفالات أقيمت في مكاتب المديريات كما قامت بإضاءة شموع في المتحدات.

مديرية العين

أقامت مديرية العين التابعة لمنفذية البقاع الشمالي في ذكرى الأول من آذار إحتفالاً حضره المنفذ العام الرفيق محمد الجبلي وناظر الاذاعي الرفيق علي حلوم الى جانب مديري وهيئة المديرية والرفقاء فيها.

وبالمناسبة ألقى ناظر الاذاعة كلمة شددت على معاني ودلالات الأول من آذار وجاء فيها: مبارك أنت يا آذار فمن نبض روحك كانت البداية لك الفخر يا آذار بولادة أنطون سعاده. فالأول من آذار هو شمعة تنير ظلمات الأمة وتؤرخ لها درب حياة جديدة، بما يحمله باعث النهضة من مزايا وضعها في خدمة امته وشعبه. فهو الانسان والمفكر والقائد والقدوة بكل ما عمله وكل ما أسس له من بناء عقائدي وسلطات دستورية تجلت في قسم الزعامة الذي ارتقى بمجتمعنا إلى واقع أفضل في عالم أجود وقيّم أعلى.

وتابع "الحزب السوري القومي الاجتماعي الذي أسسه سعاده، هو دعوة للثقة بالنفس وبأننا لن نسمح لأي فكرة أو حركة أن تؤثر على انتصار مسيرتنا. اليوم فرحتكم أيها القوميون الاجتماعيون، اليوم تعبرون كما كل يوم أنّ وحدة الحياة في سورية تدفع القوميين الاجتماعيين أن لا يهدأوا حتى يكون النصر".

وأضاف "ميلاد سعاده علامة فارقة في مسار الزمن لأنه أعاد الأمة السورية إلى الحضور الفاعل بعدما كادت أن تغطي عليها الفتوحات وعصور الإنحطاط، وذلك لادراكه أن سورية أمة ممتازة بمواهبها وقدراتها وأنها تمثل وطناً بديعاً وغنياً بالثروات ولا يتقصها لتنهض وتنتصر سوى النظام الجديد الذي يوّحد قواها الإنسانية والإقتصادية ويرفع مستوى حياتها ويصون مصالحها".

وشدد على ان المعركة اليوم يجب أن تتمحور حول مصير فلسطين لأن الأزمات التي تعصف بسورية مرتبطة بوجود كيان العدو فيها في حين أن الانقسامات ترهق المجتمع السوري كله وقال "استميحك عذراً زعيمي، كيف ستشخص الأنظار صوب فلسطين، والكل متمترس خلف مزاجه وطوائفه، غافلين عن ان أعداء الأمة يتربصون بها من الداخل والخارج، تلك الأمة التي أهديتها دمك لتحيا هي من بعدك".

وختم بالدعوة الى التمسك بمبادئ الحزب السوري القومي الاجتماعي وإلى الالتزام المؤسساتي لأن لا انتصار إلا بوحدة المجتمع المتجسدة بتعاليم الحزب وأدائه.


مديرية القاع

بدورها احتفلت مديرية القاع التابعة لمنفذية البقاع الشمالي بذكرى آذار بلقاء حضره المنفذ العام الرفيق محمد الجبلي ومدير المديرية الامين خليل التوم، الأمين ماجد عاد والرفقاء. وفي المناسبة ألقى الأمين ماجد عاد كلمة جاء فيها:

نجتمع اليوم لإحياء ذكرى ميلاد سعاده مؤسس هذا الحزب العظيم. لم يكن تأسيس الحزب السوري القومي الاجتماعي نزعة أو بدعة بل كان نتيجة دراسات معمقة لتاريخ سوريا الواضحة التكوين. عندها رأى سعاده أنه لا بدّ من استنهاض هذه الأمة والعمل لجعلها أمة تفتخر بها الأمم.

في هذه الذكرى المجيدة لا بدّ لنا من أن نؤكد صحة وصوابية ما قاله سعاده بأن "في هذه الأمة قوة لو فعلت لغيرت وجه التاريخ".

لم يكن مولد سعاده مولد رجل عادي بل كان مولد فكر جديد وحياة جديدة. عمل سعاده وناضل واستشهد في سبيل تحقيقها. بناء الانسان - المجتمع كان هاجسه الدائم. الانسان هو الهدف الأول في بناء صرح النهضة الاجتماعية. لم يكن أبداً سعاده يؤسس لإنشاء حزب سياسي تقليدي ينافس حزباً آخر على السلطة، بل كان يؤسس لبناء حزب الدولة التي ترعى مصالح شعبها وتحقق أغراضه القومية في السياسة والاجتماع والاقتصاد...

ترون ما يحدث في العالم من تخبط وتشرذم وعدم وضوح في الرؤيا وكلكم تتابعون الأحداث ولا مجال الآن لسرد وقائعها. لو أنّ الشعوب كانت مصالحها مؤمنة وغاياتها السامية هي الهدف الأساس لكل تحرك لكان أي عمل فيها يهدف لنهضة حقيقية وليس كما رأينا ما سمي اصطلاحاً بـ"الربيع العربي" الذي أدى إلى فقد الأمة للكثير من قدراتها وخيراتها.

وضعنا سعاده أمام مسؤوليات جسام وأوضح لنا معالم الطريق وأقسمنا نحن القوميين أن نسلك هذا الطريق وأن نبذل أغلى ما عندنا ليتحقق لأمتنا العزّ والمجد وليكن مسار شهدائنا قدوة لنا جميعاً.

سيروا فأنتم الطريق الصحيح ولن يتحقق النصر إلاّ بكم.

تحية إلى شهداء الحزب السوري القومي الاجتماعي والى نسور الزوبعة وإلى شهداء الجيشين اللبناني والسوري والمقاومة.

مديرية اللبوة

أحيت مديرية اللبوة التابعة لمنفذية البقاع الشمالي ذكرى الأول من آذار باحتفال ضم الرفقاء فيها. وقد ألقى كلمة مدير المديرية الرفيق محمد رباح كلمة بالمناسبة أكد فيها على الالتزام بنهج انطون سعاده وحزبه وقال "يطل علينا آذار هذا العام ونحن بغاية الشوق لننهل من فكر سعاده العظيم الذي أعطى الأمة بالإضافة إلى الفكر والوعي أعطى حياته في سبيل ايمانه".

وتوجه للرفقاء بالمعايدة مضيفاً "أدعوكم بأن تكونوا الأوفياء لمبادئكم وحزبكم العظيم الذي قدم الشهداء دفاعاً عن وجودنا ونهضتنا وايماناً منا بقسمنا الذي أقسمنا عليه.. كونوا أيها الرفقاء الحصن الحصين لحزبكم.. ناضلوا وثقوا به فالنصر لكم والعز بكم والمجد لسوريا والخلود لسعاده".


 
جميع الحقوق محفوظة © 2019