إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

مديرية الشهيد الرفيق جميل سماحة ـ الخنشارة كرّمت ممرضات في يومهن العالمي

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2019-05-16

كرمت مديرية الشهيد الرفيق جميل سماحة ـ الخنشارة في الحزب السوري القومي الاجتماعي ممرضات يبذلن جهوداً كبيرة في عملهن وذلك بمناسبة يوم الممرض العالمي، وقدمت اليهن دروعاً تقديرية. والممرضات المكرمات هن ماري ريمون رياشي وكريستيان الخراط صليبا ونضال يوسف رياشي. وقد حضر حفل التكريم منفذ عام منفذيىة المتن الشمالي، مدير المديرية وأعضاء هيئة المديرية وفاعليات وجمع من القوميين والمواطنين.

وأكد الدكتور الرفيق خليل الشدياق على أهمية دور الممرضة لأنها المعاون الأساسي للطبيب وعليها تقع مسؤوليات كبيرة.

لافتاً إلى أن الأمينة الأولى جولييت المير سعاده عملت ممرضة، ومهنة التمريض يغلب عليها الطابع الانساني.

وشرح عن ثلاثة أنواع من السرطانات التي يمكن تفاديها في مراحلها الأولى، سرطان الثدي عند النساء والبروستات عند الرجال وسرطان القولون عند الجميع، والحماية تكون بفحص سنوي بسيط لمن هم فوق الـ 50 سنة.

وأكد على أهمية الوعي المُبكر لأي مرض وألا نتهاون مع كل امر يتعلق بالصحة .

وألقى المدرس ميشال رياشي كلمة أشار فيها إلى عطاء وبذل الممرضة وقال: "لها ولقدسية رسالتها ترفع القبعة إكراماً واجلالاً.. نرفع القبعة والصوت عالياً لك يا نقية يا طاهرة يا بيضاء بأعمالك وكفى. فأنت تعيشين أدق مراحل الحياة، وتغوصين في لبّها، أنت الضمير الواعي، والحدس الذي لا يعرف الاستكانة."

وتابع: "كنت يوم كانت الإنسانية، ربما قبلها لأنك البيئة الحاضنة، ووجودك استراحة وأمان. وأنت ضمير هذه الرسالة، تحملين هموم الجميع.

وفقكن الله وأخذ بيدكنَّ.. وبيد كلّ من مدَّ يده وبذل نفسه للآخر."

وتحدث منفذ عام منفذية المتن الشمالي فأكد:" أن الممرضة، أم وأخ وأب، عين ساهرة، قلب شغوف حس رهيف، تعشق عملها، لا بل يتقدم عملها على حياتها، لأنها تهتم بحياة الناس، وهذا ليس من طبيعة عمل الممرض وحسب، بل تعبير عن اتجاه انساني لدى كل من يعمل في مهنة التمريض."

أضاف: "في مهنة التمريض، يتحلى الممرضون والممرضات بشغف للعمل الانساني، كما المسعف الذي يضحي من اجل انقاذ الناس.. وكل عمل يحتاج إلى الحب والعشق، هكذا الحصادون يحصدون ثمار زرعهم مهللين والسمرة تعلو جبينهم، فما من منتج فكرا أو غلالا يترك بصمة الا اذا احب وعشق ما يقوم به، فالنجاح مرهون بالمعرفة والخير مرهون بالعطاء، والجمال مرهون بالصدق واللهفة، اما الجمال يأتي من كل هذه الثمار."

وختم قائلاً: "تحية لكن أيتها المكرمات، ومن خلالكن التحية لكل الممرضات والممرضين، على ما تبذلون من جهد وعطاء."


 
جميع الحقوق محفوظة © 2019