إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

بيان عمدة الإعلام في الذكرى ألـ 32 لجريمة إغتيال الرئيس رشيد كرامي

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2019-06-03

أصدرت عمدة الإعلام البيان التالي:

في الذكرى ألـ 32 لجريمة إغتيال الرئيس رشيد كرامي، يحيي الحزب السوري القومي الاجتماعي روح الرئيس الشهيد، رجل الدولة بإمتياز، وصاحب المواقف الكبيرة الذي لعب أدواراً وطنية وبذل جهوداً جبارة من أجل حفظ وحدة لبنان.

إن اغتيال الرئيس الرشيد، حلقة من حلقات المؤامرة التي استهدفت اغتيال جهود تحقيق الوحدة واستعادة السلم الأهلي في لبنان. وهذه المؤامرة لا تزال مستمرة إلى يومنا هذا، وبذات الأدوات الرخيصة المجبولة بالذل والخيانة والعمالة.

وإن من قتل الرئيس الشهيد، فشل في تحقيق أهدافه التقسيمية التفتيتة، لأن السلم الأهلي الذي سعى اليه الرئيس الشهيد رشيد كرامي تحقق، والمطلوب دائماً وأبداً هو الحفاظ على وحدة لبنان وتحصين سلمه الأهلي، والتمسك بالثوابت والخيارات الوطنية، بثلاثية الجيش والشعب والمقاومة، ونهج المقاومة سبيلاً وحيداً للتحرير وردع العدوان.

في ذكرى الرئيس الشهيد رشيد كرامي نستحضر مواقفه ومسيرته الوطنية الوحدوية، ونؤكد بأن لبنان يجب أن يكون على صورة الوطنيين المؤمنين بخيار المقاومة والصمود والوحدة.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2019