إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

لبنان - نقولا تويني: لرفع السرية عن محاكمة انطون سعادة خدمة للحقيقة والتاريخ

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2019-07-09

وطنية - صدر عن الوزير السابق نقولا تويني البيان الآتي: "بمناسبة الذكرى السبعين لاستشهاد الزعيم انطون سعادة، أرى ان حتى يومنا هذا لم تتلق عائلة الزعيم وكذلك مناصروه الكثر وحزبه، اي اعتذار او مراجعة او اعادة محاكمة او تعويض، لما جرى اثناء مسرحية الاغتيال الشرعي التي حصلت على رمال بيروت".

اضاف: سبعون سنة مضت، ارى ان تقوم الدولة بالاعتراف بهذه الخطيئة وان ترفع السرية عن هذه المحاكمة خدمة للحقيقة وللاجيال القادمة وللتاريخ وللصلح مع الذات ومع الحقيقة وكشف كل ما هو مستور، فالمستور لا يفيد في حياة الامم، بل اكتشاف الحقيقة عبرة وسبيل للتقدم وان يرفع الظلم وان يحل الوضوح حول ظروف هذا الاختطاف من سوريا حسني الزعيم الى لبنان حيث جهزت ظروف الاجهاز على هذا المفكر. رجل لم يصدف مثله، تحدى الموت ومثل أمامه مفكرا بمستقبل أمته وكيف يحول الموت الى فكرة جريئة لحياة العز والكرامة. وقف وقفة رجل الرجال امام رصاص الظلم ولم يهب، واستشهد ملتزما بكل حرف كتبه او لفظه في وقفة عز اخيرة. كان انسانا له شجاعة الانبياء والقديسين".



 
جميع الحقوق محفوظة © 2019