إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

ضابط اسرائيلي يتحدث عن السيناريو القادم عقب عملية خانيونس الفدائية

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2019-08-02

وكالات - أكد ضابط صهيوني رفيع المستوى مساء اليوم الخميس، أن السيناريو القادم والوحيد بين المناطق المحتلة وقطاع غزة بعد عملية خانيونس الفدائية التي أصيب فيها ثلاثة جنود صهاينة هو الحفاظ على الهدوء القائم.

وقال: "اعتقاد أن الحدث الأمني في خانيونس لن يؤدي إلى مواجهة أو تصعيد عسكري مع قطاع غزة".

وأضاف: "أقول لسكان غلاف غزة حافظوا على حياتكم الطبيعية"

وعن تفاصيل العملية، قال الناطق باسم جيش الاحتلال رونين منليس: "إن منفذ العملية كان مُسلحاً ببندقية كلاشنكوف وعدة قنابل، كما استغل المنفذ كومة رمال كبيرة وضعها مسبقاً جيش الاحتلال لمواجهة مسيرات العودة التي تقام على الحدود".

وحسب الناطق، فالشاب ألقى قنبلة يدوية واحدة وأطلق النار نحو الجنود مما ادي لإصابة ضابط وجنديين.

فيما قال المحلل العسكري لصحيفة معاريف تال ليف رام، إن العملية بحاجة إلى إجراء فحص وتحقيق عميق حول تآكل التعليمات الأمنية، مشيرًا إلى أن هناك 100 متر في منطقة السياج محظور الاقتراب منها لمنع مثل هذه الهجمات. متسائلًا كيف تمكن المسلح من الاقتراب لهذه الدرجة ودخول الحدود وتنفيذ العملية.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2019