شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية 2019-08-08
 

الرفيق منير زينون دعوة لمن عرفهِ أو عرفَ عنهُ

الامين لبيب ناصيف

الرفيق منير زينون، من بلدة "رومية" الّتي كان، من بلدات المُثلث الثقافي(1)، مع بدايّة سنوات تأسيس الحزب، نشط جبران في شركتة "جيران الشّرق الأوسط"، وفي منفذيّة أكتر الهامي وأذكر أنّهُ لم يتقاعس في الأيام الصعبة في السّتينات، وتولّى مسؤوليات في منفذيّة المتن الشّمالي، مؤخرًا وكنتُ أُراجع معلومات دوّنها الرّفيق المُناضل، مارون حنيّة(2) قرأتُ في أخبارهِ عن الرّفيق شوقي ملحم أبو جودة على المقطع التالي.

" كنتُ في أيام الدراسة في الجامعة الإمريكانيّة أُرافق الرفيق منير زينون، الّذي كان نشيطًا جدًا في الحركة القوميّة الاجتماعيّة "،

نأمل من حضرة الامينين نصري خوري وفاروق أبو جودة، ومن كل رفيق عرفَ الرفيق فيه زينون، أن يكتب لنا عنهُ وأن يزوّدنا برسمهِ، أو بصور حزبية تظهره مع رفقاء أو أصدقاء، فَنَعُدْ نبذة غنيّة عنهُ تليقُ بما نعرف عن حُضورهِ الحزبي في كل من شركته "طيران الشّرق الأوسط" ومنفذيّة المتن الشّمالي.

هوامش:

(1): تحدّثَ الأمين جبران جريج في الجزء الأول من مُجلّدهِ "من الجعبة" عن المثلث الثقافي الّذي غَمرَ بلدات روميّة، برمانا،

وبيت مرّي.

(2): مارون حنينة من الرّفقاء المُناضلين، وكانَ تولّى مسؤوليات، في كل من مديريّة الجميزة - بيروت وفي الأشرفيّة، مُراجعة ما

كتبت عنه في قسم "من تاريخنا" على موقع شبكة المعلومات القوميّة الاجتماعيّة www.ssnp.info


 

جميع الحقوق محفوظة © 2019 -- شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه