إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

لبنان - تويني: من قاتل وانتصر على الصهاينة فتح لنا وللأجيال القادمة دروب الحرية والاستقلال

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2019-08-15

وطنية - وجه الوزير السابق نقولا تويني، في بيان بمناسبة انتصار تموز 2006، "تحية إجلال لشهداء الجيش والمقاومة وكل الأبرياء الذين دفعوا بدمهم وأجسادهم شهادة لهذا الوطن والأرض، وهالات القداسة على أرواحهم الطاهرة".

ورأى أن "من قاتل وانتصر على الصهاينة فتح لنا وللأجيال القادمة دروب الحرية والاستقلال"، وقال: "كنا نعيش كبقية ابناء الأراضي العربية وفلسطين المحتلة ذل المعتدي وبطشه، وشهداؤنا حولوا أسطورة الجيش الصهيوني وسلاحه الذي لا يقهر الى فلول هاربة تتلطى خلف دروعها مرعوبة. ولم يتجرأ عنصر واحد من سلاح مشاة ودروع العدو الى خطوة واحدة باتجاه حدودنا منذ ان تم غلبهم سنة 2006".

أضاف: "لا يقهر الظالم الا بالقوة العكسية القاهرة والغالبة. هذا العدو عليه الآن ان يحافظ على سرقاته فيبني الجدران ويختبأ خلفها ويقوم بالاستطلاع المتخفي ويستعين بالتكنولوجيا والأقمار الاصطناعية. ولكن شمس الإرادة والتحرير لن تستمهل الظلام. ونعزي بهذه المناسبة عائلة الطفل الشهيد علي عباس شهيد لبنان ضحية هذا العدو الصهيوني الذي زرع أرض جنوب الطاهرة بالألغام إنتقاما".



 
جميع الحقوق محفوظة © 2019