إتصل بنا مختارات صحفية  |  تقارير  |  اعرف عدوك  |  ابحاث ودراسات   ادب وشعر  
 

الحزب يُحيي ذكرى أسبوع الرفيق عبد المنعم عطية

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2012-12-24

أحيا الحزب في قانا ذكرى مرور أسبوع على وفاة الرفيق عبد المنعم عطية، بحضور عميد الإذاعة والإعلام الأمين وائل الحسنية، ناموس المكتب السياسي الأمين قاسم صالح، وكيل عميد التنمية الإدارية الأمين علي حسن، مدير الدائرة الإذاعية الأمين كمال نادر، رئيس المجلس القومي ومنفذ عام منفذية صور د. الرفيق محمود أبو خليل، وعدد من أعضاء هيئة المنفذية والمسؤولين.

كما حضر النائب عبد المجيد صالح، وممثلون عن حركة أمل وحزب الله والأحزاب والفصائل اللبنانية والفلسطينية، ورئيس بلدية قانا محمد عطية، وأعضاء المجلس البلدي ومخاتير، وفعاليات اجتماعية وتربوية وثقافية...

ألقى مدير الدائرة الإذاعية الأمين كمال نادر كلمة باسم المركز استهلها بالحديث عن مزايا الراحل ومسيرته النضالية، وعن تضحيات المقاومين وكواكب الشهداء الذين صنعوا انتصار المقاومة وهزيمة الاحتلال الصهيوني.

وأشار مدير الدائرة الإذاعية إلى أنّ بلادنا تواجه تحديات مصيرية، ومصدر هذه التحديات هو العدو والقوى الغربية الذين يستخدمون قوى إقليمية وعربية، ويتوسّلون الإرهاب والتطرف لتحقيق مخطط تفتيت المنطقة برمّتها.

وقال الأمين نادر: بعض القوى في لبنان تسعى وراء الفتنة تنفيذاً لأجندة خارجية، وسوريا تتعرّض لهجوم كوني يتخذ من قوى الإرهاب والتطرف واجهة له، بهدف إضعاف موقع سوريا والنيل من موقفها المحتضن للمسألة الفليسطينية والداعم للمقاومة. أما المسألة الفلسطينية فهي في مهبّ ريح التصفية، بتواطؤ مكشوف من قوى الاعتلال العربي.

وحيّا مدير الدائرة الإذاعية بطولات الجيش العربي السوري في مواجهة الإرهاب والتطرف، وأكد أنّ سوريا بحكمة قيادتها وبسالة جيشها وصمود الشعب قادرة على إسقاط المؤامرة.

وإذ أكد الأمين نادر أنّ المقاومة هي الخيار الوحيد الذي تتمسّك به أمتنا من أجل تحرير فلسطين وكلّ شبر محتلّ من أرضنا القومية، فإنه حيّا سواعد المقاومين الذين لن يتوقفوا عن البذل والتضحية في سبيل العز والكرامة والانتصار.

وختم مدير الدائرة الإذاعية متوجّها إلى عائلة الراحل بالتعازي.

بعد ذلك، ألقى حفيد الراحل حسين بزيع قصيدة مؤثرة، ثم تلا السيد علي حمزة مجلس عزاء.



 
جميع الحقوق محفوظة © 2020