إتصل بنا مختارات صحفية  |  تقارير  |  اعرف عدوك  |  ابحاث ودراسات   ادب وشعر  
 

الحزب وأهالي منطقة حمص يشيّعون الشهيد الرفيق بشار شاهين

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2013-10-24

شيّع الحزب وأهالي قرية الناعم ومنطقة حمص الشهيد الرفيق بشار شاهين الذي استشهد في معركة الدفاع عن مدينة صدد في محافظة حمص، وقد حضر التشييع وفدٌ مركزي ضمّ وكيل عميد الدفاع، مدير الدائرة الإذاعية الأمين كمال نادر، الأمين غسّان عوّاد، منفذ عام منفذية غرب العاصّي وأعضاء هيئة المنفذية، منفذ عام الحصن، ناموس منفذية حمص، ووفود من منفذيات الهرمل وحمص والحصن وغرب العاصي، وعدد من ضباط الجيش السوري ورفقاء الشهيد وحشد من المواطنين والأهل.

بعد الصلاة على الشهيد ألقى الأمين كمال نادر كلمة المركز قال فيها: في وداع الشهيد الرفيق بشار يمتزج فينا شعور الحزن والفخر، حزن على شباب رفيقنا، وفخرٌ بالشهادة التي تحمي سورية من السقوط في أيدي الإرهاب والردة الظلامية، فالأمم التي لا تقدم الشهداء لا يكون لها تاريخ تعتز به الأجيال.

وتابع: إنّ القوميين الاجتماعيين ما بخلوا يوماً بالعطاء والشهادة، وهم حاضرون في كلّ الساحات، وملتحمون مع أبناء مناطقهم ومع الجيش العربي السوري في مواجهة الإرهاب والتطرف.

وأضاف: إنّ سورية انتصرت على الحرب الكونية بفضل صمود جيشها والتفاف شعبها حوله وحول القيادة السورية التي لا تطلب ربحاً سوى سلامة سورية لكي تبقى بلداً للإنسان ولا تسقط في أيدي مجرمين أرسلهم العرب والعالم واليهود لتحويل بلادنا الى التخلف والظلامية ..

وحيا الأمين نادر موقف روسيا وإيران ودول البريكس التي وقفت مع الحق، في حين أنّ دولاً غربية وأخرى تسمّى عربية ترعى الإرهاب وترسل كلّ مجرمي الأرض ليقتلوا شعبنا ويدمّروا عمراننا ومؤسّساتنا.

وتحدث الأمين نادر عن الشهيد بشار شاهين فقال: كان شاباً مندفعاً في إيمانه بالقضية القومية، وكان يحب الثقافة والمعرفة، وكان الكتاب يرافقه دائماً، كما تميّز بالأخلاق العالية والشجاعة على اقتحام الخطر، وهذا ما جعله في موقع الدفاع الأول عن مدينة صدد وأهلها وكنائسها ومؤسّساتها، وكذلك عن سورية بتاريخها وحضارتها ومستقبلها.

وأكد الأمين نادر انّ الحزب السوري القومي الاجتماعي سيظلّ وفياً لدماء شهدائه، وسيظلّ ثابتاً على مواقفه في مواجهة الإرهاب والتطرف، ويعاهد شهيده على مواصلة مسيرة النضال من أجل حياة سورية ولبناء غدها الأفضل .

وختم الأمين نادر بالقول: باسم قيادة الحزب نتقدم بالتعزية والتبريك لوالد الشهيد وعائلته ورفقائه وإلى ضباط وجنود الجيش العربي السوري، والبقاء للأمة.



 
جميع الحقوق محفوظة © 2020