إتصل بنا مختارات صحفية  |  تقارير  |  اعرف عدوك  |  ابحاث ودراسات   ادب وشعر  
 

الحزب يزفّ الشهيد الرفيق فضل الله فارس

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2013-10-29

أصدر المكتب السياسي للحزب في الشام (سوريا) بياناً زفً فيه شهيداً جديداً هو الرفيق فضل لله فارس.

وجاء في البيان:

يزفّ المكتب السياسي للحزب في الشام (سوريا) الرفيق فضل الله حسين فارس الذي استشهد في معركة الدفاع عن مدينة صدد في ريف حمص.

ويؤكد المكتب السياسي أنّ التضحية وبذل الدماء دفاعاً عن أهلنا ومناطقنا في مواجهة العصابات الإرهابية المتطرفة ورعاتهم وداعميهم، واجب قومي ومفخرة للأمة، وهذه هي وقفات العز المشرّفة التي يقفها القوميون الاجتماعيون ودأبهم الشهادة من أجل العز والانتصار.

إنّ دماء القوميين التي امتزجت بدماء شهداء الجيش السوري وروت أرض مدينة صدد ـ حمص وكلّ تراب سورية، تثمر نصراً مؤزّراً على الإرهاب والتطرّف، من علائمه دحر الإرهابيين عن مدينة صدد بعد أن عاث الإرهاب فيها إجراماً وقتلاً للناس، وتدميراً للممتلكات العامة والخاصة والكنائس والأديرة والأماكن الأثرية التي تعود إلى آلاف السنين.

وإذ يجدّد الحزب السوري القومي الاجتماعي موقفه بتحميل الدول الغربية والعربية الداعمة للمجموعات الإرهابية المتطرّفة المسؤولية الكاملة عن إراقة دماء السوريين، فإنه يؤكد أنّ دماء الشهداء القوميين الأبطال والعسكريين البواسل والمدنيين الأبرياء، ستقضّ مضاجع كلّ الذين تآمروا على سوريا وغذّوا الإرهاب والتطرّف بالمال والسلاح وأدوات الإجرام.

هذا وسيشيّع الشهيد الرفيق فضل الله فارس في مأتم شعبي وحزبي مهيب من أمام مشفى الزعيم إلى قريته بلوزة في حمص.

والشهيد من مواليد بلوزة ـ حمص 20-01-1985 ، انتمى إلى الحزب في العام 2010، متاهل وله ابنة وحيدة اسمها سوريانا.

وقد تميّز الشهيد بإقدامه وشجاعته وكان كادراً حزبياً أوكلت اليه العديد من المهام وحصل على عدة تنويهات من مسؤوليه.

وكان المكتب السياسي في الشام، قد زفّ قبل عدة أيام الشهيد الرفيق بشار شاهين الذي استشهد في معركة الدفاع عن مدينة صدد.



 
جميع الحقوق محفوظة © 2020