إتصل بنا مختارات صحفية  |  تقارير  |  اعرف عدوك  |  ابحاث ودراسات   ادب وشعر  
 

الحزب شيّع الرفيق رشيد عازار في عينطورة

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2014-10-02

شيعت منفذية المتن الشمالي الرفيق رشيد عازار بمأتم حزبي وشعبي في كنيسة مار نوهرا ـ عينطورة، وتقدم موكب التشييع حملة الأكاليل، وشارك فيه الوزير فادي عبود وعدد من فعاليات المنطقة. كما شارك وفد مركزي ضمّ إلى رئيس المجلس الأعلى الأمين محمود عبد الخالق، عميد العمل والشؤون الاجتماعية الأمين نزيه روحانا، عضو المجلس الأعلى الأمين غسان الأشقر، وكيل عميد القضاء الرفيق اياد معلوف، الرئيس الأسبق للحزب الأمين مسعد حجل، منفذ عام المتن واعضاء هيئة المنفذية، رئيسة مؤسسة رعاية اسر الشهداء، عدد من أعضاء المجلس القومي ومسؤولي الوحدات الحزبية، وجمع من المواطنين والقوميين.

ترأس القداس الأب يوسف الخوري، والقت الرفيقة نضال عازار كلمة تحدثت فيها عن الراحل وأكدت أن عينطورة ستبقى معقلا للقوميين وللفكر الحر.

ثم القى وكيل عميد القضاء الرفيق اياد معلوف كلمة المركز واستهلها بالقول أن الموت يغيّب الجسد لكن النفس تفرض حقيقتها على هذا الوجود، لافتاً إلى أن الرفيق الراحل اعتنق مبادىء الحزب السوري القومي الاجتماعي، وأنشأ عائلة قومية اجتماعية، تربت على الإيمان بوحدة المجتمع ونبذ الطائفية والمذهبية.

وقال: إن اعتناق العقيدة التي وضعها سعاده، وترجمة مبادىء الحزب المحيية، هما السبيل للنهوض بأمتنا وتكريس وحدتها الروحية والاجتماعية في مواجهة مشاريع التفتيت والشرذمة. مؤكداً الاستمرار في نشر الفكر القومي والوعي الاجتماعي، ومحاربة كل غرائز الارهاب والتطرف التي تهدد وحدة مجتمعنا.

وحذر من خطورة الارهاب والتطرف الذي يتهدد بلادنا وقال: علينا مواجهة هذا الارهاب على كل الأصعدة السياسية والفكرية والنضالية والعسكرية، لأنه ارهاب هدّام يستهدف وجودنا وحاضرنا ومستقبلنا.. وهذا الارهاب يلقى دعماً من دول غربية وعربية واقليمية تزعم اليوم انها تقيم حلفاً لمحاربة الارهاب، لكنها في الحقيقة هي من يدعم الارهاب ويموله ويسلحه ويسهل ممراته، وهي تريد من خلال عنوان مكافحة الارهاب اعادة انتاجه بتسميات مختلفة.

وختم وكيل عميد القضاء كلمته مقدماً التعازي باسم رئيس الحزب الأمين أسعد حردان وأعضاء القيادة الحزبية إلى عائلة الرفيق الراحل رشيد عازار


 
جميع الحقوق محفوظة © 2020