إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

مديرية كوربغ تحتفل بعيد الأم الأسترالي

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2015-05-23

أقامت مديرية كوبرغ التابعة لمنفذية ملبورن، احتفالا لمناسبة عيد الأم حسب التقويم الأسترالي، وحضر الاحتفال غلى جانب منفذ عام ملبورن الأمين صباح عبدالله وأعضاء هيئة المنفذية، ناموس المندوبية السياسية للحزب في استراليا الأمين سايد النكت، وعدد من أعضاء المجلس القومي، وجمع من القوميين والمواطنين.

بعد الوقوف دقيقة صمت، تحية لأرواح شهداء مجزرة حلبا وشهداء الأمة تحدث مذيع المديرية الرفيق عمار اسماعيل عن ما تتعرض لها أمتنا من هجمة ارهابية ومؤامرات. لافتاً إلى أنه ما من حرب ضد الإنسانية، إلا وكانت على أرضنا، من اغتصاب فلسطين في الجنوب السوري، إلى حروب لبنان، واحتلال العراق، وأخيرا الحرب الارهابية على الشام.

وقال: لقد رأى سعاده أننا:" أمة واقفة الآن بين الموت والحياة، ومصيرها متعلق بالخطة التي نرسمها لأنفسنا، والاتجاه الذي نعينه...فالتاريخ لا يسجل الأماني والنيات بل الأفعال والوقائع"، وكأنه يتحدث عن حالنا اليوم.

ودعا أبناء الأمة بكل أطيافهم ومشاربهم وكياناتهم، إلى الانخراط في معركة الحياة التي ستقرر مصير أبنائنا، واعتبر أن لكل فرد منا واجبه من المقيمين في الوطن إلى المنتشرين في بلاد الاغتراب، فالأجيال القادمة تطالبنا بعدم التفريط ببلادنا، التي هي للحضارة عنوان وللبطولة والعزة عنفوان.

واختتم كلمته بتوجيه التحية إلى أرواح شهداء الحزب والأمة، مقاومين وعسكريين في لبنان والشام والعراق.

وألقت الرفيقة ليلى اللاذقاني كلمة من وحي مناسبة عيد الأم، قالت فيها:

عيدك يا أمي عيد الحق والخير والجمال،... عيد العطاء والتضحيات، عيد كل الأمهات من فلسطين ولبنان والشام والعراق.

اضافت: أنت يا أمي عنوان الفداء(...) أنت من أمة حرة وأنت أم كل الشهداء(....)

وقدمت الزهرتان الينا واليسا علاء عبيد ورودا للأمهات الحاضرات، كم تم تقديم باقة من الورود باسم المديرية لأكبر أم في الصالة، وهي الرفيقة المعطاءة هيام عبد الله.

كما أقيمت سهرة فنية أحياها الفنانون كرم فرح، موريس وَّر وربيع السكماني.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017