إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

مديرية أوتاوا شيعت الرفيق عماد حمود

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2015-06-13

شيعت مديرية أوتاوا الرفيق عماد محمد حمود الذي قضى بحادث سير مروع، شارك في التشييع إلى جانب عائلة الراحل مدير المديرية الرفيق يوسف الغريب وأعضاء الهيئة، وجمع من القوميين والأصدقاء، وأهالي بلدة مجدل بلهيص المقيمين في كندا.

وألقى عضو المجلس القومي الأمين حبيب حجار كلمة المديرية، تناول فيها عن صفات الراحل، مشيدا بمناقبيته والتزامه بمبادئ النهضة القومية الاجتماعية، وقال: إن عماد ابن عائلة قومية ، وبلدة شامخة في البقاع الأشم، فمجدل بلهيص أمنت بالعقيدة القومية الاجتماعية وقدمت الشهداء، وأعطت الوجود الحزبي في الوطن وعبر الحدود زخما وحضورا، وساهمت في وضع مداميك في بناء النهضة الكبرى من الشهيدين أحمد حمود وقاسم عواضة، وكل من ساهم وعمل في صفوف النهضة.

أضاف: لقد لبى عماد نداء الواجب يوم كان في الوطن ودافع عن الحزب ووجوده المعنوي والرمزي في وجه قوى العبثية والتخلف والتكفير، فنحن حزب تجمعنا وحدة الفكر والروح ووحدة الحياة والمصير، فلا حزبية ضيقة ولا مناطقية متناحرة، ولا أصولية جاهلة، ولا طائفية أو مذهبية، بل مصلحة وطنية عليا.

وقال مخاطبا الراحل: لقد تركتنا مبكرا، كما تركنا العميد الراحل صبحي ياغي، وخسارتنا بكما كبيرة ولا تعوض، لكن إرادة الحياة عندنا أقوى، إذ لا يمكننا مواجهة إرادة القدر.

واختتم كلمته بتقديم العزاء للأسرة وللقوميين.

وبعد التأبين نقل جثمان الراحل إلى المدافن الإسلامية في أوتاوا حيث ووري الثرى بعد أن أدى له القوميون التحية الحزبية.

ونظمت المديرية يوما استقبل خلاله القوميون وعائلة الراحل المعزين في مكتب المديرية التي أمتها أعداد كبيرة من أبناء الجالية على مدى يوم العزاء.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017