إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

حفل تأبيني في لبّايا في ذكرى أسبوع الرفيق علي عبد القادر

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2016-01-05

احيا الحزب ذكرى أسبوع الرفيق علي جميل عبد القادر في حسينية بلدة لبّايا ـ البقاع الغربي، بحفل تأبيني حضره عميد الداخلية في الحزب الأمين عبدالله وهاب، منفذ عام البقاع الغربي د. الأمين نضال منعم وأعضاء هيئة المنفذية، وعدد من أعضاء في المجلس القومي ومسؤولو الوحدات الحزبية في البقاع الغربي وراشيا.

كما حضر وفد من حزب الله برئاسة الحاج علي قاسم، ووفود من حركة أمل والحزب الشيوعي اللبناني وحزب الاتحاد، رئيس بلدية لبّايَا حسين عقل ومختاراها حسيب ابراهيم وفايز اسماعيل، رؤساء اتحادات بلدية ورؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات من البقاع الغربي وراشيا وحشد من القوميين والمواطنين.

بعد أي من الذكر الحكيم، ألقى د. الأمين أسامة سمعان كلمة المركز وقال فيها: أن يهوي نسر عن قمة... أن تحترق الشمس وهي توزع أنوارها... أن يختفي البدر وهو مكتمل... كلّ ذلك لا يغيّر لنا معنى فقدان شاب في ربيع العمر كنا نعقد عليه الآمال الكبيرة.

نعم، علي جميل عبد القادر نشأ في أسرة وفي بلدة عشقت الحرية، لأنّ الحرية صراع، وحق الصراع هو حقّ التقدّم.

آمن بالحرية السياسية لأمته التي تعني تحريرها من الاستعمار الأجنبي، أكان غربياً او صهيونياً. آمن بالحرية السياسية ومجتمعه، فتعلق بالقيم الكبرى، ولكنه كره الطائفية، لأنها تقوم على مبدأ كره الآخر، وما النموذج الذي يعيشه لبنان في نظامه الطائفي إلاّ الدليل القاطع بأنّ مذهب الكراهية لا يؤدّي الى التطوّر بل إلى التراجع.

أضاف : إنّ التطرف الذي نراه في عصرنا اليوم مصدره ومنبعه الدولة الدينية التاريخية (...) لهذا كان الرفيق علي وأهله وأسرته من الداعين لقيام الدولة المدنية.

واشار إلى ما يعيشه لبنان من تعثّر على المستوى السياسي، في ظل الفراغ الرئاسي، وعدم قيام الحكومة بواجباتها، وتعطيل المجلس النيابيّ، قائلاً لقد سقطت الدولة الطائفية في كومة نفاياتها.

وأكد أن دول العدوان على سوريا، تريد من وراء الحرب على سوريا، اسقاط هذا الموقع المقاوم واقامة صلح مع العدو "الإسرائيلي".

وختم كلمته بدعوة اللبنانيين إلى الاستعداد لمواجهة الخطر الصهيوني الذي يتربّص بنا كلّ يوم، كما ندعو شعبنا في فلسطين إلى أن يرفع من وتيرة المقاومة، لأنّ كلّ أساليب الحوار مع العدو الصهيوني لن تعيد فلسطينياً واحداً إلى أرضه ولن تعيد حقوقه المغتصبة من الكيان الصهيوني، كما وندعو إلى مواجهة الارهاب والتطرف، ونحن على ثقة كبيرة بأنّ النصر دائماً هو للمقاومين والمكافحين.

ونقل الأمين سمعان بِاسم الحزب السوري القومي الاجتماعي ورئيسه الأمين أسعد حردان التعازي والمواساة إلى ذوي الفقيد وأهالي بلدة لبّايَا.

وكانت كلمة للشيخ صفا عقل من وحي المناسبة وكلمة بِاسم العائلة.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017