إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الحزب يشيع الأمين حبيب سليمان في عكار

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2016-06-10

شيّعت منفذية عكار المربي الفاضل والأمين حبيب ميخائيل سليمان( والد الشهييد الرفيق ميخائيل سليمان) في مأتم حزبي وشعبي مهيب، حضره إلى جانب عائلة الراحل، المندوب السياسي المركزي للحزب في منطقة الشمال الأمين زهير حكم، مدير الدائرة الإذاعية الأمين كمال نادر، منفذ عام عكار وأعضاء هيئة المنفذية، منفذ عام الكورة وبعض أعضاء الهيئة، رئيسة مؤسسة رعاية أسر الشهداء وذوي الاحتياجات الخاصة، جمع من أعضاء المجلس القومي، مسؤولو الوحدات الحزبية.

كما شارك في التشييع العديد من الفعاليات السياسية والحزبية والتربوية والاجتماعية والمدنية، وحشد من القوميين والمواطنين والأصدقاء.

حمل نعش الراحل على الأكف من أمام نصب شهداء مجزرة حلبا مكتب المنفذية وصولا إلى باحة الكنيسة حيث ترأس الصلاة لراحة نفسه مطران عكار للروم الارثوذوكس باسيليوس منصور، الذي ألقى كلمة تأبينية عدد فيها مزايا الراحل، وحيا ثباته في مواقفه الوطنية والقومية والاجتماعية، مشيّداً بدوره في المجالات التربوية والعلمية و النضالية.

كما ألقت ابنة الشهيد الرفيق نصر حموضة الرفيقة تانيا كلمة باسم عائلات أسر الشهداء، ذكرت فيها بذلك اليوم الذي تم فيه تشييع اثني عشر بطلا هم شهداء مجزرة حلبا، ومن بينهم الشهيد الرفيق ميخائيل، ابن الأمين الراحل سليمان الذي نقف اليوم لنشيعه، بل لنشيع أبا لكل أبناء شهداء تلك المجزرة الوحشية.

أضافت: يشهد كل الناس لهذا الأمين بصلابة مواقفه المتميزة بالعزة والاستقامة، ونشهد له بالعطاء المطلق والحب الذي رعانا به منذ ذلك التاريخ المشؤوم.

وقالت: يا حضرة الأمين الراحل كنت تشاركنا الأحزان والأفراح، كنت الأب الحاضن والراعي، كم واجهنا من صعوبات، ومخاوف، وكم ذرفنا من دموع، وكنت أنت السند في تلك الحالات كلها،

لقد خسر الحزب برحيلك أمينا ورفيقا ومناضلا، ووالد شهيد عظيم يتكلم التاريخ باسمه، ومهما قلنا لا تفيك حقك، لما قدمته لنا من دعم ومساندة، سنفتقدها بفقدك نحن أبناء شهداء مجزرة حلبا.

لذا نعاهدك على إكمال المسيرة التي تركتها أمانة بين أيدينا، وبلغ آباءنا أنَّنا على دربهم سائرون، وما دمنا أحياء سيبقى هتافنا يدوي لتحيا سوريا.

وختمت كلمتها بتوجيه أحر التعازي لأفراد عائلة الراحل باسمها وباسم جميع عوائل شهداء حلبا.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017