إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

مناورة للجبهة الداخلية الصهيونية بعسقلان وأسدود

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2016-09-26

وكالات - تُجري الجبهة الداخلية الصهيونية مناورة، نهار الاثنين، بما يعرف بمنطقة "لخيش"، والتي تضم مدن عسقلان، وأسدود، وكريات غات، وكريات ملاخي، وغانم يفنيه.

وسيلاحظ حركة نشطة لقوات الجيش والشرطة وفرق الإسعاف والإنقاذ خلال المناورة التي تأتي ضمن خطة المناورات السنوية للجيش.

ويهدف تمرين قوات الاحتلال إلى الحفاظ على جهوزية القوات الأمنية"، ويستمر حتى يوم الأربعاء من هذا الأسبوع، بحسب الإذاعة العبرية العامة أمس الأحد.

ونقلت الإذاعة عن الناطق باسم جيش الاحتلال الصهيوني قوله إن "التمرين يأتي في إطار برنامج التدريبات السنوية للعام الحالي".

يشار إلى أن الكيان الصهيوني أجرى الأسبوع الماضي وعلى مدار عدة أيام المناورات السنوية الأضخم في تاريخ الكيان والتي تحاكي حربا على عدة جبهات أو مع إحدى هذه الجبهات.

وتعرضت هذه المناطق خلال الحرب الأخيرة على قطاع غزة صيف عام 2014 لقصف مكثف من فصائل المقاومة الفلسطينية بالصواريخ المختلفة أبرزها صواريخ "غراد" ذات مدى 40 كيلومترا، والتي تغطي هذه المدن.

ويقطن هذه المدن والتجمعات الاستيطانية التي تبعد حتى 40 كيلومترا عن قطاع غزة ما يزيد عن نصف مليون مستوطن والذين يضطرون خلال المواجهات مع المقاومة في قطاع غزة لإخلاء منازلهم والتوجه صوب وسط الكيان، أو البقاء قرب الملاجئ والأماكن المحصنة.



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017