إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

انتفاضة القدس تكبد العدو خسائر اقتصادية فادحة

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2016-10-09

وكالات - قالت صحيفة “معاريف” الصهيونية في تقرير لمراسلها العسكري “أمنون لورد”: “إن أهم إنجاز حققته الانتفاضة الحالية التي حصدت حتى اليوم 40 قتيلا في ٢٥٠ عملية خلال العام الأول منها، أنها تمكنت من تفسيخ المجتمع الصهيوني، بالإضافة إلى تكبيد الاقتصاد الصهيوني خسائر بالمليارات وضرب قطاعي السياحة والتجارة، إلى جانب بث الخوف والرعب في صفوف الصهاينة”.

وأضاف لورد أن هذه الخسائر لن تتوقف وستكون وبالا على الصهاينة إذا لم يجدوا الطريقة المثلى لإيقافها، بسبب أننا لا نعلم متى ستنتهي هذه العمليات”.

وتابع: “يضاف إلى هذه الخسائر، الأموال التي ينفقها الكيان الصهيوني على إجراءاتها الأمنية في كل مناطق الضفة الغربية والقدس والمدن في الداخل، وما تنفقه على العشرات من الأفراد الذين يعملون في مراقبة الفلسطينيين على الأرض وفي العالم الافتراضي، في سبيل وقف هذه الانتفاضة، والتي تقدر بالملايين”.

وأشار “لورد” إلى أن تجدد العمليات الفلسطينية قبل أيام بعد عيد الأضحى أكد على عدم صحة ما كان يردده الصهاينة من حصول هدوء نسبي خلال الأسابيع الماضية.

وأوضح لورد إلى أن جيش الاحتلال الصهيوني “سيبذل كل ما في وسعه لوقف أو حصر عدد هذه العمليات، حتى تتفرغ لكي تكون مستعدة لأي تسخين قد يجري على جبهة غزة التي تثور حممها بين الحين والآخر، ولا تدري متى يكون الانفجار الأعظم”.



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017