إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

مفوضية الزبداني أحيت ذكرى التأسيس

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2016-11-19

أقامت مفوضية الزبداني احتفالا بمناسبة ذكرى تأسيس الحزب، حضره عضو المكتب السياسي الرفيق طارق الأحمد، مفوض مفوضية الزبداني المستلقة، مدير مديرية القصاع، ممثلون عن حزب البعث العربي الاشتراكي، حزب الشعب الديمقراطي وحزب الإرادة الشعبية، العقيد آمر المحور العسكري في منطقه بلودان وقائد الدفاع الوطني في المنطقة، وجمع من القوميين والمواطنين.

افتتح الاحتفال بنشيد الجمهورية ونشيد الحزب، ثم ألقت الرفيقة علياء برهان كلمة رحبت فيها بالحضور وعرفت المتحدثين، حيث ألقى المفوض كلمة بالمناسبة، وألقى علي الحلبوني كلمة باسم حزب البعث.

وألقى عضو المكتب السياسي كلمة أشار فيها إلى أن أهم ما يميز العقيدة القومية الاجتماعية، هو الفداء والبذل في سبيل القضية، وسعاده واضع العقيدة وباعث النهضة أعدّ الحزب لمواجهة الأعداء بخطة نظامية دقيقة متكاملة، وأعطى باستشهاده أمثولة الفداء لتتكامل أمام أجيال النهضة نظرية التأسيس المبنية على صحة العقيدة.

أضاف: إنّ تنكب القوميين الاجتماعيين لمسؤولياتهم وتصديهم للهجمة التي تتعرض لها سورية، هو فعل فداء، فنحن قوميون ملتزمون، ننطلق من إيمان عقائدي، وهو الذود عن الأمة والحفاظ على وحدة المجتمع وأسس نهضته.

وقال: ما نشاهده من دمار يطال البنى التحتية السورية، هو نتيجة معركة غير تقليدية ارادها الاعداء حرباً مفتوحة، وجلبوا إلى سورية كل ارهاب العالم، لكن، صمودنا في مواجهة المؤامرة وتصدينا البطولي للارهاب وداعميه افشل اهداف الحرب العدوانية، وفي ظل وجود حلفاء لنا مثل روسيا وايران والصين ودول البريكس سنحقق الانتصار ونلحق الهزيمة بالأعداء.

وأشار إلى أن منظومات (أس 400) و (اس 300) التي تكشف من جنوب انقرة الى شمال السعودية ليست منظومات زائرة بل تندرج في سياق الشراكة الجيواستراتيجية، وهذه الشراكة الحقيقة لم تكن لتحصل لولا صمود سوريا رئيساً وقيادة وجيشاً وشعباً، ولولا تضحياتكم انتم أيها القوميون وصمودكم الاسطوري، هنا في هذه البقعة بالذات، ومن كسب الى كنسبا ومن درعا والسويداء إلى كل المناطق والمدن.

وختم قائلاً: من هذا المتحد المقاوم والصامد والمتنوع والمتشرب بعقيدة سعاده يتراىء لنا مستقبل مشرق وواعد لأمتنا.

بعد ذلك، تم تسليم اوسمة الوفاء لذوي شهداء الحزب في مفوضية الزبداني المستقلة وفي الختام تم تقطيع قالب الحلوى بالمناسبة.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017