إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

"يديعوت": المقاومة تطور صواريخها لتكون أكثر دقة

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-01-12

وكالات - قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" في تقرير مطول لها  أن المقاومة بغزة تسعى إلى نقل الجزء الأكبر من القتال “تحت الأرض” عبر شبكة الأنفاق التي تستمر في توسيعها يوماً بعد يوم في غزة،  كما أنها تعمل على تطوير الصواريخ لديها مع التركيز على دقة الصواريخ طويلة المدى.

وقال العقيد الصهيوني في القيادة الجنوبية "يوفال بن دوف" للصحيفة :"أن الحرب القادمة مع غزة  لن تكون من الجو فقط، وأن الجيش يستعد للمواجهة مع المقاومة بشكل دقيق وأقل عشوائية".

وكشفت يديعوت عن استغلال الجيش الصهيوني لفُرص إطلاق بعض الصواريخ العشوائية من غزة في إلقاء عشرات الأطنان من القذائف على أهداف وأماكن استراتيجية للمقاومة في غزة بهدف إضعاف تطورها المستمر.

وتكمل الصحيفة تقريرها وتكشف أن المقاومة تسعى للقتال في الحرب القادمة بأكثر تركيز ودقة وتسعى لقتل وأسر أكبر عدد ممكن من الصهاينة.

ولمنع عمليات الأسر أفادت يديعوت أن الجيش الصهيوني أجرى خلال المناورات الأخيرة تدريبات لجنوده تهدف لإدراكهم ومقاومتهم أي محاولة لأسرهم خلال الحرب.

وأضافت أن المقاومة تعكف حالياً على زيادة كبيرة في إنتاج قذائف الهاون بهدف إلحاق الضرر الكبير في المغتصبات المجاورة لقطاع غزة، حيث أدى إطلاق مثل هذه القذائف خلال الحرب الأخيرة إلى قتل وإصابة العشرات من الجنود والمغتصبين. وإلى جانب ذلك تعمل المقاومة على تطوير صواريخها طويلة المدى لتكون أكثر دقة.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017