إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

منفذية سيدني تقيم حفل عشاء يعود ريعه لأسر شهداء الحزب

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-02-08

أقامت منفذية سيدني حفل عشاء يعود ريعه لأسر الشهداء، حضره منفذ عام منفذية سدني وأعضاء هيئة المنفذية، المندوب المركزي، وعدد من ممثلي الأحزاب القوى والتيارات والجمعيات، ومنظمة التحرير الفلسطنية، النادي الفلسطيني، وفاعليات ثقافية واعلامية واجتماعية وجمع من القوميين وأبناء الجالية.

بعد النشيد الإسترالي والنشيد الرسمي للحزب السوري القومي الإجتماعي، ألقى ناظر الإذاعة كلمة ترحيب، وقال: نجتمع اليوم في هذا الحفل لنقف معاً وقفة وفاء لشهداء الحزب السوري القومي الاجتماعي، الذين بذلوا الدماء دفاعاً عن أرضنا وشعبنا، ووقفة اعتزاز وشموخ بعطاءاتهم وتضحياتهم.

وقال: سلامٌ لشهدائنا في جبهة المقاومة الذين أطلقوا شرارة المقاومة، الى الاستشهاديين الأبطال، الى شهداء الفداء القومي في جنوب الأمة في فلسطين، مروراً بكل شهداء النهضة الذين إستشهدوا في كل الساحات والميادين مدافعين عن وحدة الأمة، وصولاً الى شهدائنا وأبطالنا في نسور الزوبعة الذين سطروا ويسطرون أروع ملاحم البطولة والإنتصار، تحية لبنادقهم لحرابهم المسنونة.

وختم: شهداء حزبنا أثبتوا "ان الدماء التي تجري في عروقنا عينها ليست ملكاً لنا بل أنها وديعة الأمة فينا متى طلبتها وجدتها".

ثم ألقى منفذ عام سيدني كلمة المنفذية فقال: إنّ هذا الحزب العظيم حزب الشهيد الأول سعاده، يقدم الشهداء، شهيداً تلو الشهيد، ففي يوم فلسطين كان لنا الشهيد وكان شهيد فلسطين، وفي يوم إسكندرون كان لنا شهيد إسكندرون، وفي يوم لبنان كان لنا الشهيد، وفي يوم الشام كان لنا الشهيد، وفي يوم العراق كان لنا الشهيد، فكيف لا وكيف لا يمكن إلا أن نكون شهداء هذه الأمة من أجل حريتها ومن أجل وحدتها ومن أجل قيام نظامه القومي الإجتماعي العادل. 

أضاف: رغم الإحتلال التركي وكل الهجمات العدوانية، ومنذ أن جاء الإستعمار الأوروبي بكل أشكاله، بقيت هذه الأمة تعلن جيل بعد جيل أنها أمة الحياة وأمة أبناء الحياة. 

اليوم كل من هم على أرض أمتنا ويستشهدون من أجلها، هم شهداء للحزب السوري القومي الإجتماعي، من شهداء المقاومة، الى شهداء الجيش السوري، الى شهداء الجيش اللبناني، الى شهداء العراق والإسكندرون، الى شهداء أطفال غزة والضفة وكل فلسطين هم شهدائنا، هم شهداء لهذه الأمة لخيرها لعزها لإنتصارها، وليس من شهيد إلا وهو شهيد سورية العظيمة.

بعد الكلمات اقيم حفل عشاء وقدمت فقرات فنية.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017