إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

لبنان - قاووق: المشروع التكفيري في سوريا والعراق في مراحله الأخيرة

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-03-04

وطنية - اعتبر عضو المجلس المركزي في "حزب الله" الشيخ نبيل قاووق أن "المشروع التكفيري في سوريا والعراق وصل إلى مراحله الأخيرة، وأن انتصارات حلب وتدمر والموصل تعزز من قوة محور المقاومة في المنطقة وثباته"، مشيرا إلى أن "ما بعد الموصل وحلب غير ما قبل الموصل وحلب، فنحن اليوم في مرحلة تأسيس جديدة ترسم خريطة المنطقة من العراق إلى سوريا فلبنان، فالانتصارات في العراق وسوريا هي انتصارات للبنان لأنها تعزِّز منعة لبنان وقوته أمام المشروع التكفيري".

وأكد في الذكرى الأولى للشهيد علي أحمد فياض في بلدة أنصار أن "قوة المقاومة التي نجحت في قطع الطريق إلى جانب الجيش اللبناني في تمدد "داعش" إلى لبنان، استطاعت أن تقطع الطريق على إسرائيل في توظيف الأزمة في سوريا على حساب لبنان والإنجازات الوطنية التي تمت".

وقال: "إسرائيل تهدد ولكن نتائج تهديداتها تأتي بنتائج عكسية، فهي تخيف الإسرائيلي ولا تخيف الشعب اللبناني. هذه التهديدات للبنان تصطدم بقوة المقاومة. الإسرائيليون لا يثقون بقياداتهم بل يثقون بكلام الأمين العام ل"حزب الله" السيد حسن نصرالله، وما يمنع إسرائيل من تنفيذ تهديداتها على لبنان هو قناعة إسرائيل بأن المقاومة تعاظمت قدراتها وقوتها، وهي اليوم جاهزة لكي تصنع نصرا أكبر من نصر تموز 2006".

وختم: "أعداء المقاومة عاجزون عن مواجهة المقاومة، وهم اليوم يراهنون على ترامب الرئيس الاميركي الأحمق. الرهان على ترامب لن يغير في المعادلة شيئا، والتهديدات بالعقوبات على "حزب الله" لن تضرنا بشيء ولن تفيدهم بشيء، والشعب اللبناني لا تقلقه العقوبات الأميركية والتهديدات الاسرائيلية".



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017