إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

احتفال في مديرية صحراء الشويفات بمناسبة عيد الأم

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-03-22

أقامت مفوّضية التربية والشباب في مديرية صحراء الشويفات التابعة لمنفذية المتن الجنوبي وبمشاركة تجمّع النهضة النسائي احتفالاً حاشداً لمناسبة عيد الأم، بحضور عميد الداخّلية، ناظر التدريب في منفذية المتن الجنوبي، هيئة المديرية وجمع من القوميين الاجتماعيين والأهالي وفعاليات المنطقة، وحضور خاص لعائلة الشهيدين الرفيقين أدونيس نصر ونظام كردية.

استهل الحفلُ بالنشيدين اللبناني والسوري القومي الاجتماعي ثم ألقت الرفيقة سوزان وهبي كلمة بِاسم تجمّع النهضة النسائي، أشادت فيها بأجمل الأمهات التي انتظرت ابنها وعاد مستشهداً، وحيّت الأم المقاتلة والمناضلة والثائرة المنبعثة نوراً وحياةً في الوطن، لافتة الى أن الأم هي المرأة مهما تبدّلت أدوارها ظلّت بروحها واحدة تجمع الصفات كلّها هي المؤمنة بحقوقها التي حفظتها لها الشرائع كلها، كما توجّهت بالتحية لأم المعلّم والزعيم أنطون سعاده، التي أنجبت رجلاً عظيماً ومفكّراً كهذا، نهض بأمّته من الظلمات إلى النور، وسار بها إلى درب الحرية.

وإذ حيّت أمّهات الشهداء في كلّ مكان وزمان، لفتت الى أن المرأة الأم التي أعدّت جيلاً طيّب الأخلاق، عظيم التضحيات والبطولات والتطلّعات، هي جامعة الحياة في البدايات والنهايات ورائحة الذكريات.

وأضافت: "هي الأخت والرفيقة والأسيرة والشهيدة، صاحبة رسالة توارثتها جيلاً بعد جيل. هي الجدّة التي غرست في الأرض ابتسامة وأملاً، وصنعت تراثاً من عناوين الوجود التاريخي والحضاري، هي الزوجة الحبيبة والصديقة، حافظة البقاء ورفيقة الحياة".

ثمّ ألقت مفوّض الأشبال المواطنة جوليا كردية كلمة اشارت فيها الى أن الأم هي الأصل الذي يبدأ منه وعليه بناء كلّ مجتمع وأسرة ودولة ووطن، وهي القادرة على العطاء والإنتاج، والأم هي من تحيا من أجل بناء أسرة متماسكة مترابطة، من أجل أن يبقى المجتمع واحداً موحداً، يشكل نواة للوطن المزهر والمتقدم بأبنائه.

ثمّ ألقت المواطنة مي كردية قصيدة عن الأم، وفي الختام وزّعت الهدايا على الأمهات، قبل أن يتمّ قطع قالب الحلوى بالمناسبة.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017