إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

ميركل ترفض دعوة ماي لاجراء محادثات متزامنة حول بريكست والعلاقات المستقبلية

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-03-29

أ ف ب - رفضت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل الاربعاء دعوة رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي لاجراء المفاوضات بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي بالتزامن مع المحادثات بشأن تحديد العلاقة المستقبلية بين لندن وبروكسل.

وقالت ميركل في برلين "يجب أن توضح المفاوضات أولا كيف سنفكك علاقتنا المتشابكة" مضيفة "فقط بعد معالجة هذه المسألة، يمكننا أن نبدأ الحديث عن علاقتنا المستقبلية، في وقت قريب بعد ذلك على ما آمل".

كما دعت ميركل إلى مفاوضات "نزيهة وبناءة" مع بريطانيا، وقالت "نحن في الاتحاد الاوروبي سنجري المحادثات المقبلة بطريقة نزيهة وبناءة".

وأضافت "آمل أن تتحلى الحكومة البريطانية كذلك بنفس الروح خلال المفاوضات" مضيفة أن ماي طمأنتها بهذا الشأن خلال مكالمة هاتفية الثلاثاء.

وأكدت ميركل أن مستقبل مواطني الاتحاد الاوروبي الذين يعيشون في بريطانيا سيكون من بين الاولويات في المفاوضات.

وقالت أن "الحكومة ستحاول التقليل بالقدر الممكن من التأثير اليومي على حياة المتضررين" من بريكست.

وأعربت ميركل عن رغبتها في أن تبقى بريطانيا والاتحاد الاوروبي شريكان مقربان.

وقالت أنه في الوقت ذاته ورغم أن الاتحاد الاوروبي سيدخل محادثات بريكست مكثفة خلال العامين المقبلين، فإنه "سيواصل العمل بالتوازي على العديد من المهمات المهمة" التي تتعلق بالاتحاد.

وأضافت أن "الاتحاد الاوروبي هو قصة نجاح تاريخية فريدة، ولا يزال كذلك حتى بعد قرار خروج بريطانيا".


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017