شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية 2017-04-04
 

المجلس التشريعي في حكومة ولاية بارانا البرازيلية كرّم شخصيات وفاعليات الجاليات العربية وبين المكرمين الشاعر الرفيق يوسف المسمار

اقام المجلس التشريعي في حكومة ولاية بارانا في البرازيل وبمبادرة من النائب ستيفانس  جونيور في كوريتيبا احتفالاً بمناسبة مرور 69 عاماً على تأسيس الجمعية العربية - البرازيلية الخيرية، و9 سنوات على اليوم الوطني للجاليات العربية في البرازيل، ومرور 12 سنة على اليوم الوطني للجاليات العربية في ولاية بارانا.

حضر حفل التكريم مسؤولون في الحكومة وممثلون ورؤوساء جمعيات وشخصيات من مختلف القطاعات، وجرى تكريم عدد من الشخصيات  لدورهم في الحفاظ على ثقافة اللغة العربية في البرازيل.

ومن أبرز الحضور النائب البرازيلي ستيفانس جونيور، أمين عام شؤون البنية التحتية والإمداد جوزي ريشا فيليو ممثلاً ممثل حاكم الولاية بيتو ريشا، النائبان: حسين بكري وريكاردو ارودا، رئيس الهيئة القنصلية في بارانا قنصل عام لبانيا وجمهورية الدومينيكان توماس أوغستو نيفي، حاكم ولاية بارانا السابق ونائب رئيس البنك الاقليمي أورلاندو بيسوتي، رئيس الجمعية العربية البرازيلية مطيع ابراهيم، نائب رئيس الجمعية العربية منير عباجي، منسقة مجلس السيدات في جمعية الاحسان العربية السيدة فيرا حاج موسى، سكريتير الدفاع الاجتماعي، مديرية المرور في كوريتيبا  الغاسير ميكالويسكي، مستشار العلاقات الدولية في هيئة البلدية  رودولفو زنين ممثلاً رئيس بلدية كوريتيبا رافائيل غريكا.

جونيور

إستهل الاحتفال بعزف نشيد الجمهورية العربية السورية والنشيد البرازيلي ثم افتتح الاحتفال النائب ستيفانس  جونيور قائلا:" ان هذا الاحتفال التكريمي للجاليات العربية، هو اعتراف وتقدير لما تمتع به أبناء هذه الجاليات من قدرات خلاقة ومن أهمية لدورهم كمهاجرين، في بناء وتنمية الثقافة والتجارة في وطننا البرازيل".

 والقى النائب حسين بكري المتحدر من أصل لبناني كلمة حيّا فيها المكرمين.  

ثم كانت كلمة جامعة للاستاذ مطيع ابراهيم رئيس الجمعية العربية البرازيلية بدأها بطلب الوقوف دقيقة صمت عن أرواح آلاف الضحايا الشهداء في الجمهورية العربية السورية والعراق ولبنان وفلسطين وليبيا، متطرقاً الى الحرب العدوانية التي تشنها الدول الاستعمارية على سورية، مؤكداً على دور امبريالية الولايات المتحدة الأميركية وحليفتها الصهيونية ومسؤوليتهما في اثارة الحروب والارهاب في جميع أرجاء العالم بغية السيطرة على موارد الشعوب. سارداً ومعدداً المساهمات الكبرى والكثيرة الحضارية التي قدّمتها سورية والعرب  للعالم في حقول الرياضيات والجبر والهندسة والطب مؤكداً ان من علّم اوروبا الكتابة كانوا العرب منوهاً ان الجمعية العربية البرازيلية التي يتراسها هي جمعية تأسست في 22 آب  1948 كجمعية خيرية وفقاً للقانون البلدي رقم 1872/1960 ، وبعد ذلك تحدد غرضها بقانون حكومة ولاية بارانا رقم 4805 /1963فكانت غايتها العمل الاجتماعي ومعاونة  السفارات العربية في البرازيل في نشر الثقافة وتنشيط السياحة وتطوير التبادل التجاري  وتنمية العلاقات الدولية  مع البلدان العربية.  

شهادات التكريم

ومن بين المكرمين الذين قُدمت لهم شهادات التكريم حاكم ولاية بارانا بيتو ريشا، رئيس بلدية كوريتيبا رافائيل غريكا ، عميد الجامعة الفديرالية في بارانا السابق زكي عقل سوبرينيو، العقيد في الشرطة العسكرية شحاده الياس جحا، رئيس الهيئة القضائية القاضي ابراهام لنكولن مرعب كاليستو، وقد كُرِّم بالمناسبة كل من: زكي زريق، يوسف المسمار، نعيم الغصان، نايف حاماتي، أنور مشيلح، كما كُرِّمت الطبيبة  لوسيا تريا والطبيب راشد هاجر تريا، ورئيس مجلس التجارة في بارانا أرديسون عقل، ورئيس الجمعية العربية البرازيلية مطيع ابراهيم ورزق الله غرزوزي، ورئيس الاتحاد الفلسطيني وليد رباح، والطبيب منيف زكريا ورئيس تحرير جريدة أغوا فيردي جوزي جيل دى ألميدا.


 

جميع الحقوق محفوظة © 2017جميع المقالات التي تنشر لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع